عاجل

العلاقات التجارية بين الاتحاد الأوروبي والصين

سؤال هذا الاسبوع من تشنغ في بروكسل: “اربعون عاماً مرت على العلاقات الدبلوماسية بين الصين والاتحاد الأوروبي ، الطرفان يقولان إنهما يريدان تعميق

تقرأ الآن:

العلاقات التجارية بين الاتحاد الأوروبي والصين

حجم النص Aa Aa

سؤال هذا الاسبوع من تشنغ في بروكسل:
“اربعون عاماً مرت على العلاقات الدبلوماسية بين الصين والاتحاد الأوروبي ، الطرفان يقولان إنهما يريدان تعميق الروابط. اليوم، ما مدى قوة العلاقة بينهما؟”

جون فارنيل، مستشار أول، مركز الاتحاد الأوروبي وآسيا : “الصين والاتحاد الأوروبي كل واحد منهما شريك تجاري مهم للآخر. 20٪ من الصادرات الصينية تذهب إلى أوربا، و 10٪ من صادرات الاتحاد الأوروبي تذهب إلى الصين.

من الواضح أن الأمر لا يتعلق بالتجارة فقط، بل بتطوير الاستثمارات بسرعة من كلا الجانبين. الاستثمارات الصينية في أوروبا نمت بسرعة لا سيما في السنوات التي تلت الأزمة المالية، وانخفضت قيمة اليورو مقابل اليوان بنسبة 25٪ في العام الماضي.

العلاقة ليست سهلة. هناك العديد من الصعوبات. بالنسبة للجانب الأوروبي، هناك مشكلة الوصول إلى السوق الصينية المسيطر عليها كثيرا، والاحساس بعدم معاملة المستثمرين الأوروبيين في الصين بطريقة عادلة. انهم يخضعون لضوابط أكثر من المنافسين الصينيين. الموضوع المقلق على الجانب الأوروبي هو أن المصدرين الصينيين يستفيدون أحيانا من إعانات أو يحصلون على إئتمان رخيص.

بالنسبة للصين، هناك شعور دائم بأن وضعهم كقوة اقتصادية كبرى لم يتم الاعتراف به بشكل كامل من قبل الاتحاد الأوروبي. ولديهم بعض الشواغل الطفيفة حول الحصول على المزيد من تأشيرات للعمال هنا، والحصول على شروط أسهل للاستثمار.

لطرح سؤالكم، الرجاء الضغط على الرابط أدناه.