عاجل

تقرأ الآن:

انتخابات بريطانيا: تقدُّم المحافظين وترسُّخ القوميين الأسكتلنديين في المشهد السياسي


المملكة المتحدة

انتخابات بريطانيا: تقدُّم المحافظين وترسُّخ القوميين الأسكتلنديين في المشهد السياسي

في انتظار إعلان النتائج الرسمية للانتخابات التشريعية في بريطانيا، الاستطلاعات تؤكد تقدم المحافظين بفارق كبير أمام خصومهم الرئيسيين العُماليين مُحدثين المفاجأة. كما تؤكد ترسخ القوميين الأسكتلنديين في المشهد السياسي.
نيكولا ستارجُن زعيمة الحزب القومي الأسكتلندي تتعاطى بـ: “حذر كبير“، على حد قولها في موقع تويتر، مع النتائج التي أعلنتها استطلاعات الرأي بعد خروج الناخبين من مكاتب الاقتراع والتي منحت حزبَها ثمانية وخمسين مقعدا في البرلمان من أصل تسعة وخمسين مقعدا خاصا بأسكتلندا.

الخبير الاقتصادي جاستين أوركوارتْ ستيوارت يعلق على هذه النتائج بالقول:

“هذه النتائج تصلح للتعبير عن مدى ضعف غالبية السياسيين الآخرين، ليس لكون الناخبين لم يصوتوا لهم فحسب بل لأنهم يحظون بشهرة إعلامية أكبر من حجمهم. سوا ء اتفقنا أو اختلفنا مع نيكولا ستارجُن، هذه المرأة أحدثتْ تحولات كبيرة في عالم السياسة ليس في اسكتلندا فحسب بل في كامل المملكة المتحدة”.

لتحسين موقعهم على الخريطة السياسية، قد يُضطر العماليون إلى التحالف مع الحزب القومي الأسكتلندي رغم أنهم التزموا خلال الحملة الانتخابية بعدم التحالف معه. لكن الواقعية السياسية قد تفرض عليهم التنكر لهذا الوعد.
حزب ستارجُن قد يعيد الكرَّة بالدعوة إلى استفتاء ثانٍ للانفصال عن المملكة المتحدة رغم فشل الاستفتاء السابق قبل أقل من عام في تحقيق هذا الحُلم الذي يُعدُّ من القضايا شديدة الحساسية في بريطانيا.