عاجل

موسكو تحيي ذكرى النصر بعرض عسكري في ساحة الحمراء.

أحيت روسيا اليوم ذكرى مرور سبعين سنة على نهاية الحرب العالمية الثانية، و التي تسميها روسيا بالحرب الوطنية العظمى حيث دحرت قوات التحالف ألمانيا

تقرأ الآن:

موسكو تحيي ذكرى النصر بعرض عسكري في ساحة الحمراء.

حجم النص Aa Aa

أحيت روسيا اليوم ذكرى مرور سبعين سنة على نهاية الحرب العالمية الثانية، و التي تسميها روسيا بالحرب الوطنية العظمى حيث دحرت قوات التحالف ألمانيا النازية في عقر دراها بمشاركة فاعلة خاضها الجيش الروسي.الرئيس الروسي فلادمير بوتين حضر العرض العسكري الذي أقيم بمناسبة عيد النصر في ساحة الحمراء بالعاصمة الروسية.
وخلال خطابه،قال الرئيس بوتين :
هذا النصر العظيم سيظل دائما عنوانا للبطولة في تاريخ بلادنا، ولا ننسى حلفاءنا الذين حاربوا ضد قوات هتلر.أشكر شعوب بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة على مساهمتهم في الانتصار” لكن طغت الأزمة الأوكرانية على احتفالات الكرملين العام الحالي في ظل عقوبات غربية على موسكو بعد ضم شبه جزيرة القرم إلى روسيا المتهمة بدعم الانفصاليين في شرق اوكرانيا وشاهد 20 رئيسا خلال 90 دقيقة استعراضا للقوة العسكرية الروسية التي عادت إلى الواجهة العالمية بعد 25 عاما على سقوط الاتحاد السوفياتي. كما سارت في الاستعراض عشرات القطع العسكرية من القوات المسلحة لرابطة الدول المستقلة ودول أخرى صديقة، منها أذربيجان وأرمينيا وبيلاروس وكازاخستان وقرغيزيا وطاجكستان والهند ومنغوليا والصرب والصين.وشارك في الاستعراض العسكري نحو ستة عشر ألف عسكري ومئة وتسعين قطعة عسكرية من المعدات الحربية و مئة وخمسين طائرة ومروحية.كما سارت في الاستعراض صواريخ “يارس – 24” العابرة للقارات.
.وبرغم مقاطعة الدول الغربية، وقف إلى جانب بوتين خلال الاستعراض العسكري قادة قوى إقليمية من بينهم الرئيس الصيني تشي جينبينغ والهندي براناب مخرجي والمصري عبد الفتاح السيسي والكوبي راوول كاسترو، فضلا عن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون.وقاطع الرئيس الاميركي باراك أوباما الاحتفالات شأنه شأن حلفاء آخرين لروسيا خلال الحرب العالمية الثانية مثل بريطانيا وفرنسا.وبعد الاستعراض العسكري، يتوقع تجمع أكثر من 160 ألف شخص في وسط موسكو للمشاركة في تظاهرة كبرى تُحمل خلالها صور الآباء والأجداد الذين شاركوا في الحرب.