عاجل

عاجل

مقدونيا: يوم رعب في شمال البلاد ومقتل 5 من رجال الشرطة

في أحد أحياء بلدة كومانوفو في شمال مقدونيا، عاش السكان يوما مُرعِبا بسبب ما قالت السلطات إنها عملية ملاحقة مجموعة مسلحة وصفتها بالإرهابية تسللتْ من بلد مجاور.

تقرأ الآن:

مقدونيا: يوم رعب في شمال البلاد ومقتل 5 من رجال الشرطة

حجم النص Aa Aa

في أحد أحياء بلدة كومانوفو في شمال مقدونيا، عاش السكان، الألبانيون في غالبيتهم، ساعات طويلة من الرعب يوم السبت، إلى غاية المساء على الأقل، بسبب ما قالت السلطات إنها عملية ملاحقة مجموعة مسلحة وصفتها بالإرهابية تسللتْ من بلد مجاور.
وأدَّت هذه العملية إلى مقتل خمسة من رجال الشرطة وإصابة حوالي ثلاثين آخرين بجروح.

السكان الذي يَشُكُّون في صحة الرواية الرسمية يؤكدون سماعهم طلقاتٍ ناريةً ودويَّ انفجارات واشتباكاتٍ بين قوات الأمن والمُطارَدين المفترَضين دون فهْم ما يحدث أمام أعينهم على غرار هذه المرأة المقيمة في الحي الذي شهد هذه الوقائع والتي تقول مُرعَبة:

“أنا متعَبة وخائفة”.

ويوضح آخر متوترا بالقول:

“سمعنا طلقات نارية هذا الصباح، سنرى ما الذي سيحدث”.

السلطات سارعت إلى إخلاء الحيّ من السكان لتقليص الخسائر البشرية أثناء قيامها بهذه العملية الأمنية الغامضة حسب السكان.

فضل الله لطيفي مقيمٌ بالحي وهو من أصل ألباني يستنكر ما يجري ويقول:

“لدينا أصدقاء وأقارب هناك. السلطات تتحدث عن وجود إرهابيين. كلام سخيف. إنها مناورة خفية من نسج السلطة وسياسةٌ يعتمدها رئيس الوزراء لإخفاء جرائمه”.

وشهدت العاصمة المقدونية سْكوبْكْ قبل أيام مظاهرات نظمتها المعارضة للمطالبة برحيل رئيس الوزراء الحالي مُتهمةً إياه بإساءة استخدام السلطة والنفوذ.