عاجل

تقرأ الآن:

زيارة ميدانية لرئيس الوزراء النيبالي للاطلاع على أحوال منكوبي الزلزال الأخير


نيبال

زيارة ميدانية لرئيس الوزراء النيبالي للاطلاع على أحوال منكوبي الزلزال الأخير

زيارة ميدانية لرئيس الوزراء النيبالي سوشيل كويرالا للاطلاع على أحوال منكوبي الزلزال الأخير الذي ضرب العاصمة كاتماندو وامتدت ارتداداته إلى الهند والصين المجاورتين. السلطات وعدت بمساعدة المتضررين الذين لا يزال أغلبهم يقبع في خيام.

ويبذل عناصر الانقاذ جهودا جبارة للعثور على ناجين محتملين من الزلزال الذي تسبب في انزلاقات للتربة ووأدى إلى انهيار المباني. وأمضى آلاف الناجين ليلتهم في العراء، خائفين من العودة إلى منازلهم بعد هذا الزلزال الذي بلغت قوته سبع درجات فاصل ثلاثة وأسفر عن مقتل خمسة وستين شخصا على الأقل في البلاد، بعد أقل من ثلاثة اسابيع على مصرع ثمانية آلاف شخص في زلزال كبير مدمر.

“قبل الخامس والعشرين أبريل-نيسان لم أكن أشعر بالخوف، ولكن بعد الثاني عشر مايو-أيار أصبحت أخاف وأرتعد بمجرد الحديث عن الزلازل”:، يقول أحد الشباب.

وتزيد هذه المأساة الجديدة من تعقيد مهمة عناصر الانقاذ الذين يحاولون ايصال الماء والمواد الغذائية إلى القرى النائية الأكثر تضررا.