عاجل

شارب اليابانية قالت إنها حصلت على خطة انقاذ بقيمة مليار وتسعمائة مليون دولار، وهي الثانية في ثلاث سنوات.

ولكن في حين ستشمل تدابير إعادة الهيكلة الجديدة تقليص خمسة آلاف وظيفة أو عشرة في المئة من قوتها العاملة العالمية، وكذلك بيع مقرها، لا ينظر إلى هذه الخطوات بأنها كافية.

وبموجب الاتفاق، سوف يقدم المقرضون الرئيسيون، بنك ميزوهو، وبنك طوكيو ميتسوبيشي يو إف جي، دفعات من المال بقيمة مائتي مليار ين، أو مليار مليار وسبعمائة مليون دولار في مبادلة للديون مقابل حقوق المساهمين.