عاجل

البابا فرنسيس استقبل الرئيس الفلسطسني محمود عباس في مقر الفاتيكان لمدة عشرين دقيقة. و يأتي اللقاء بعد اعلان الفاتيكان الاربعاء عن استعداده لابرام اول اتفاق مع “ دولة فلسطين” ، التي اعترف بها رسمياً عام 2013.

الحبر الاعظم وصف الرئيس عباس بـ “ ملاك السلام” و تم خلال اللقاء تبادل الهدايا و المجاملات.

ويتعلق الاتفاق الذي يجري التفاوض بشأنه منذ 15 عاماً بوضع الكنيسة الكاثوليكية وأنشطتها في الأراضي الفلسطينية.

الاعلان عن الاتفاق أغضب الدولة العبرية و عبرت عن خيبة أملها لاستخدام كلمة “ دولة فلسطين”.

و في سياق متصل يعتزم الحبر الاعظم إعلان قداسة أول راهبتين فلسطينيتين في العهود الحديثة ،و هما ماري ألفونسين غطاس (1843-1927) ومريم بواردي (1846-1878).اللتان تركتا بصمتهما في الاراضي المقدسة من خلال العمل الخيري.