عاجل

تقرأ الآن:

نظام للتأكد من تعقيم الأيدي بشكل دوري في المستشفيات


علوم وتكنولوجيا

نظام للتأكد من تعقيم الأيدي بشكل دوري في المستشفيات

في المستشفيات الفرنسية كما في جميع أنحاء العالم على الطاقم الطبي أن يلتزم بقاعدة تعقيم اليدين بمحلول كحولي قبل لمس المريض، لكن الكثير من العاملين في هذا المجال يسهون عن هذه القاعدة الأساسية. في المستشفي الشمالي في مدينة مرسيليا وتحديداً في قسم الأمراض المعدية والمدارية، تم وضع نظام لتعقب مدى مواظبة الطاقم الطبي على تعقيم الأيدي.

مدير القسم البروفسور فيليب بروكي بدأ بتجربة النظام منذ العام 2013. من خلال رقاقة مغناطيسية مضمنة داخل الأحذية يتم إحصاء عدد مرات تعقيم الأيدي لكل شخص. البروفسور فيليب بروكي يشرح آلية عمل نظام التعقب: “عندما أقف عند موقع لاقط موجود تحت الأرض، لاتمكن رؤيته. اللاقط يتعرف علي من خلال حذائي المزود برقاقة مغناطيسية اسمية. بفضل الرقاقة، يتم إبلاغ النظام بوجودي عند موقع اللاقط. عندما أضغط على زر المحلول الكحولي ترسل إشارة إلى النظام لإعلامه بأنني قمت بغسل يدي بالكحول.”

التعقيم يتم قبل دخول غرفة المريض ثم يكرر قبل الاقتراب من سريره. يكمل البروفسور بروكي: “توجد دخل الغرفة آلة تعقيم ثانية. لاحترام القواعد التي وضعتها منظمة الصحة العالمية علينا تطهير أيدينا مرة ثانية، على وجه التحديد قبل دخول المجال المعلم بإطار رمادي حول سرير المريض. إنها منطقة أمان عند اجتيازها يجب التأكد من نظافة الأيدي.”

عندما بدأ تجريب النظام في قسم الأمراض المعدية والمدارية ظهر أن 20% فقط يلتزمون بقواعد تعقيم الأيدي، النسبة الآن ارتفعت إلى 40% أو 60%. يشرح البروفيسور بروكي: “وضعنا نظاماً للرسائل النصية، يتم إرسالها لأعضاء متطوعين من ضمن الطاقم. كل 15 يوماً يتم إرسال تقييم لأداء الطاقم الطبي ومواظبته على تعقيم الأيدي، كما يُظهر إن طرأ تحسن على أدائنا أو تراجع.”

البروفيسور فيليب بروكي يفكر بتطوير النظام بحيث يلحقه بجهاز إنذار قرب سرير المريض ينطلق إذا ما اقترب منه شخص نسي تعقيم يديه. إنه يعتقد بأن النظام قد يكون من أفضل الوسائل للتخلص من مشكلات العدوى داخل المستشفيات حول العالم.

انتقال العدوى داخل المستشفيات كما تسمى الخمج المشفوي يصيب 800 شخص سنوياً في فرنسا وفقاً لوزارة الصحة. في غياب الصرامة بتطبيق بروتوكولات نظافة اليدين 10 آلاف شخص يلقون حتفهم في فرنسا سنوياً. أمر لابد من إيجاد حلول جدية لمكافحته، وقد يعتبر النظام وسيلة فعالة في هذا المجال.

نظام تعقب تعقيم الأيدي داخل المستشفيات قامت بتطويره شركة فرنسية مختصة بالهندسة الإلكترونية. وقد تمت الكثير من التجارب قبل أن يتم اعتماد نظام الرقاقة داخل أحذية أفراد الطاقم الطبي.

مدير الشركة سيرج تيرنوار يشرح آلية تركيب الرقاقة: “نقوم بفتح شق في الحذاء لإدخال الرقاقة فيه، ثم نسده بواسطه مادة صمغية مقاومة للماء. اختيارنا للحذاء لوضع الرقاقة، جاء من حقيقة أن الحذاء مقتنى شخصي لكل فرد من الطاقم.”

اختيار المحرر

المقال المقبل
العلماء يحذرون من ذوبان لوح لارسن c في القطب الجنوبي

علوم وتكنولوجيا

العلماء يحذرون من ذوبان لوح لارسن c في القطب الجنوبي