عاجل

إسبانيا: خوف و ترقب لدى الحزب الشعبي الحاكم من نتائج الانتخابات الاقليمية و البلدية

الخريطة السياسية في اسبانيا يمكنها أن تتغير بنتائج الانتخابات الاقليمية و المحلية، و هذا ببروزاحزاب جديدة .وسيتم التجديد لبرلمانات 13 منطقة وانتخاب

تقرأ الآن:

إسبانيا: خوف و ترقب لدى الحزب الشعبي الحاكم من نتائج الانتخابات الاقليمية و البلدية

حجم النص Aa Aa

الخريطة السياسية في اسبانيا يمكنها أن تتغير بنتائج الانتخابات الاقليمية و المحلية، و هذا ببروزاحزاب جديدة .وسيتم التجديد لبرلمانات 13 منطقة وانتخاب 8122 رئيس بلدية.

ماريانو راخوي رئيس الوزراء من الحزب الشعبي المحافظ، قاد حملة انتخابية كبيرة ، ويتوقع أن يكون الحزب الشعبي الحاكم الخاسر الاكبر، فيما يهيمن حاليا على 13 منطقة تتمتع بحكم ذاتي من اصل 17.
بيدرو سانشيز، الامين العام للحزب الاشتراكي، و هو ثاني تشكيلة في الحكومة، و هو يحكم في اربع مناطق، يخشى هو الآخر من صعود اليسارالمناهض لأوروبا.

الحزب اليساري المناهض لسياسة التقشف بوديموس، الذي اسسه بابلو اغليسياس الاستاذ الثلاثيني في العلوم السياسية. و كذا حزب ثيودادانوس من يمين الوسط ،و الذي يقوده المحامي ألبرت ريفيرا. يمكن أن يفوزا، مع ازدياد شعبيتهما، بعد مرور ستة سنوات من الازمة الاقتصادية التي عصفت باسبانيا.

أما على مستوى البلديات ففي مدريد يتنافس اساساً على مقعد رئيس البلدية ،كل من الرئيسة السابقة لمجلس الشيوخ إسبيرانزا أغير ، و مانويلا كارمينا و هي قاضية سابقة.

و في برشلونة يتنافس من اليمين المحافظ سافيي ترياس ، و أذا كولاو من حركة المحتجين و التي تناضل ضد الطرد التعسفي للناس المعوزين من بيوتهم.

مراسل يورونيوز يقول:
الحملة لها مآخذ كثيرة ، مع القليل من الحلول و هذا ما جعل من الصعب التكهن بعد ما يقارب أربعة عقود من الديمقراطية في اسبانيا.غير أن هذه الانتخابات يمكنها ان تخرج لنا قوتين، ثيودادانوس و بوديموس، يمكنها أيضاً الانفتاح على التشكيلات الاخرى قبل الانتخابات العامة نهاية هذا العام.