عاجل

تقرأ الآن:

أوكرانيا: طغيان العملة الروسية الروبل في دونيتسك شرقي البلاد


أوكرانيا

أوكرانيا: طغيان العملة الروسية الروبل في دونيتسك شرقي البلاد

بعد عام من بداية الحرب الاهلية في أوكرانيا، و إعلان دونيتسك عن تشكيل جمهورية مستقلة، كييف قررت وقف كل المساعدات المالية للمتمردين، بحجة أنهم يمولون بها الحرب.و كل المساعدات تقدم في المناطق التابعة لكييف . و منذ أبريل / نيسان الماضي أصبحت المصارف المحلية في دونيستك تدفع بالروبل العملة الروسية، بدلاً من الهريفنا الاوكرانية.

إفجيني ، منجمي متقاعد ( كان يعيش في ماريوبول إلى غاية مارس/آذار الماضي ، أين كان يتقاضى منحته الاوكرانية. و هو يحصل الآن على 8000 روبل روسي في الشهر) يجيب على أسئلة مراسل يورونيوز قائلاً:
“نعم ، اتحصل على منحتي.
يورونيوز: كم هي؟
تحصلت على 8000 روبل.
يورونيوز: هل هي أحسن من الماضي أم هي نفسها؟
كلا، الأمر هو أن الاسعار ارتفعت. في المقابل أصبحت ثلاث مرات فقيراً بسبب التضخم.”

نسبة الفقر في تزابد مستمر و البعض يعيش بفضل المساعدات الانسانية، المقدمة من مؤسسة رينات أحمتوف دون تمييز ، و هو من أغنياء دونيتسك.

سيرغي باريشنيكوف ، رئيس كلية العلوم السياسية في جامعة دونيتسك ، وهو مستشار للجمهورية المعلنة في دونيتسك يقول:
“بصفة عامة ، نسبة الدفع بالروبل الآن ، يحتمل أن تكون مرتفعة أكثر من الدفع بالهريفانا، و خطوة بخطوة ، أصبحت عاملاً مهماً للوحدة و التكامل مع الاقتصاد و المالية في الفضاء الروسي.”

و رغم أن الحرب وضعت أوزارها إلا أن تضاعف الاسعار بسبب التضخم ، ينبؤ بمضاعفات اقتصادية حادة .