عاجل

تقرأ الآن:

الكأس الأوروبية تُزين خزائن البلوغرانا للمرة الخامسة في تاريخه


رياضة

الكأس الأوروبية تُزين خزائن البلوغرانا للمرة الخامسة في تاريخه

حقق فريق بر شلونة الخماسية في كأس دوري الأبطال الأوروبية على حساب فريق عملاق و كبير إسمه يوفنتوس الذي عاكسه الحظ في نهائي هذه المنافسة للمرة السادسة في تاريخه.

النادي الكاتالوني بهذ ا الإنجاز الكبير يكون قد حقّق الثلاثية التي تضم أفضل كأس في القارة العجوزو لقب الليغا وكأس الملك بإسبانيا.

أندريس إينييستا الذي عين أحسن رجل في المباراة أعرب عن آماله في بقاء المدرب لويس أنريكي ضمن صفوف الفريق الكاتالاني قال:
“إنه مدربنا ومسيرنا،وأملي أن يستمر في تد ريبنا الموسم القادم،و أعتقد أنه لا يوجد عائق في أن يحدث العكس، أتمنى فعلا ذلك ،وما أتمناه أيضا أن يكون معنا في التحديات التي تنتظرسواء الفريق أوالمدرب الموسم الجديد لتحقيق الإنجازات المبهرة بكل معنى الكلمة التي حققناها هذه السنة”.

اليوفي حامل لقبي البطولة والكأس الإيطالية والذي تكبدت شباكه ثلاثة أهداف من توقيع كل من إيفان راكيتيتش في الشوط الأول وسواريز ونيمارفي المرحلة الثانية، ورغم توقيعه لهدف يتيم فقط إلا أنه خرج من هذا النهائي بوجه مشرف بعد المستوى الجيد الذي ظهر به زملاء وسط الميدان الفرنسي باول بوغبا.

ماسيميليانو ألاغري مدرب يوفنتوس يقول:“لقد أحسسنا فعلا بهذ الخسارة ونحن نتأسف على ذلك،لكن في نفس الوقت أعتقد أن الفريق أدى واجبه على أحسن وجه وأظهر شخصيته الحقيقية لذلك الوجه الجيد الذي ظهرنا به في هذا النهائي جعل الجميع يحترمنا.هذه المباراة جعلتنا أيضا نأخذ مزيدا من الثقة في النفس والوعي بما يمكننا القيام به مستقبلا لتحسين مستوانا.

جدير بالذكر فريق البلاوغرانا الذي أحرزهذه الثلاثية للمرة الثانية في تاريخه بعد تلك في ألفين وتسعة مسجلا إنجازا يعتبر سابقة في تاريخ كرة القدم الأوروبية.