عاجل

احداث هيئة في الفاتيكان لمحاكمة القساوسة في علاقتهم بقضايا الانتهاكات الجنسية

هيئة جديدة غير مسبوقة أحدثها البابا فرنسيس في الفاتيكان، لمحاكمة القساوسة في علاقتهم بالجرائم المتعلقة بارتكاب انتهاكات جنسية بحق القصر، حتى وإن لم

تقرأ الآن:

احداث هيئة في الفاتيكان لمحاكمة القساوسة في علاقتهم بقضايا الانتهاكات الجنسية

حجم النص Aa Aa

هيئة جديدة غير مسبوقة أحدثها البابا فرنسيس في الفاتيكان، لمحاكمة القساوسة في علاقتهم بالجرائم المتعلقة بارتكاب انتهاكات جنسية بحق القصر، حتى وإن لم تكن للقساوسة مسؤولية مباشرة عن تلك الانتهاكات. وجاء ذلك استجابة لما كان يطالب به منذ وقت طويل الضحايا، وتعتبره جمعيات رغم ذلك إجراء غير كاف

ويقول المتحدث باسم الفاتيكان الاب فيديريكو لومباردي: الجديد هو إجراء خصوصي أعد لهذه المسائل التي يمكن أن تكون لها علاقة أسقف بانتهاك ما. هذا لم يكن موجودا من قبل، وقد أضحى مظهرا جديدا وطريقا واضحا وعاديا

وكانت جمعيات الضحايا تطالب منذ سنوات الفاتيكان بمحاكمة ومعاقبة القساوسة الذين يحجبون الانتهاكات، واعتماد اجراءات واضحة لوضع القساوسة أمام مسؤولياتهم إزاء الانتهاكات المرتكبة في الأماكن التي يشرفون عليها والخاضعة لسلطة الكنيسة، وهي انتهاكات تعود خاصة إلى الستينات والسبعينات

عشرات آلاف الأطفال تعرضوا عبلى مر عقود لاعتداءات رجال الدين والكهنة، وعشرات القساوسة رفضوا أيضا الاستماع إلى شكاوى الضحايا، وكانوا يطلبون منهم أحيانا الصمت

ويشير الفاتيكان إلى أن خمسة آلاف من القساوسة عبر أنحاء العالم يمكن أن تتم مقاضاتهم إذا أخلوا بواجباتهم المهنية، بمقتضى القوانين الكنسية