عاجل

تقرأ الآن:

بيع مقتنيات مقدسة لقبيلتين من "الهنود الحمر" في مزاد بباريس


فرنسا

بيع مقتنيات مقدسة لقبيلتين من "الهنود الحمر" في مزاد بباريس

نظم في باريس مزاد علني بيع مقتنيات وتحف تعتبرها تعتبرها قبيلتا “هوبي” و“اكوما” المنحدرتين من السكان الاصليين الامريكيين مقدسة. وبيعت 15 قطعة معظمها من الاقنعة والتماثيل باكثر من 400 الف يورو رغم اعتراض ممثلين عن القبيلتين والسفارة الامريكية في بارس.

ويستخدم “الهنود الحمر” هذه المقتنيات غالبا خلال المناسبات الدينية حيث تعتبر بمثابة كائنات حية حسب تقاليدهم.

سام تيناك زعيم ثقافي بقبيلة هوبي:
“بالنسبة لي هو شيء لا يباع ولا يشترى. فهو لا يقدر بثمن. إن جامعي التحف بالمتاحف داخل الولايات المتحدة أتوا واخذوا بعض المقتنيات دون اذن. لقد اخذوا الكثير من المقتنيات واعتقد انهم لم يكن لديهم المكان لبيعها والحصول على الاموال لذا لجأوا إلى هواة جمع الاشياء.”

جون باتريك رازون مدير منظمة معنية بحماية مصالح قبيلة هوبي:
إن هنود قبيلة “هوبي” يعترضون تماما على التجارة في هذه المقتنيات او عرضها لقد عرضت هذه المقتنيات وانتشرت صورتها بالنسبة لهم هذه المقتنيات ليست وحداث للتسويق لكنها اقرب للاصدقاء فهم يطلقون عليها اسم “اصدقاء الروح” والتي يجب ان تعود إلى ارض وطنهم.”

ولم تفلح جماعات السكان الاصليين اربع مرات منذ عام 2013 في وقف عمليات بيع مماثلة جرت في فرنسا.