عاجل

تقرأ الآن:

بودابست تعيد إحياء مسيرة المصور الحربي روبرت كابا


ثقافة

بودابست تعيد إحياء مسيرة المصور الحربي روبرت كابا

الصور الفوتوغرافية الملونة لروبرت كابا، المصور الحربي المجري الشهير، تُعرض لأول مرة في أوروبا في العاصمة المجرية بودابست.
المصور الذي تخصص في إلتقاط الصور الصحفية خلال الحروب، أسس وكالة “ماجنوم “ للصور في العاصمة الفرنسية باريس، واستعمل الألوان في تصوير وقائع بداية الحرب العالمية الثانية منذ العام 1940 وإلى غاية وفاته في العام .1954
استخدامه للألوان في الصور الخاصة بالحرب عرف الكثير من النجاح، حيث نُشرت أغلب صوره في كبريات المجلات الصادرة أنذاك وطُبعت الكثير منها ودُرست آخرى.
ومع مرور السنين، هذا الجانب من مشوار كابا المهني نسي واندثر للأسف.
معرض بوادبست الذي نظم صالون الصور في مسقط رأس المصور، أعاد إحياء البعض مما قدمه كابا في المجال الفوتوغرافي.

بيتر هوبار وزير الدولة وزير الثقافة المجري: “بالنسبة للحكومة المجرية، من المهم جدا تسليط الضوء على قيمة الصور الفنية المجرية في العالم، هذه الأعمال لديها قيمة كبيرة، وتُبين بشكل كبير، كيف أثر الفنان المجري على تاريخ القرن العشرين”. بروبرت كابا، ولد بإسم إندري فريدمان في العام 1913 في بودابست، استقر في برلين في العام 1931 قبل ان يغاردها في العام 1933 نحو باريس بسبب تصاعد النازية، ورحل مجددا إلى نيويورك، حيث اختار إسم روبرت كابا . توفي كابا في مايو/ أيار من العام1954 ، إثر انفجار لغم أرضي أثناء تغطيته للحرب الهندوصينية الأولى بصحبة القوات الفرنسية.

اختيار المحرر

المقال المقبل
مغني البوب الروسي إيمين:"لايجب النظر إلى الفن  من باب السياسية"

ثقافة

مغني البوب الروسي إيمين:"لايجب النظر إلى الفن من باب السياسية"