عاجل

تقرأ الآن:

لندن تسحب عملاء سريين بعد حصول روسيا والصين على وثائق سنودن


المملكة المتحدة

لندن تسحب عملاء سريين بعد حصول روسيا والصين على وثائق سنودن

تلقت المخابرات البريطانية صفعة بعد أن فكت روسيا والصين رموز وثائق استخباراتية سربها المنسق الأميركي الفار إدوراد سنودن.

صحيفة صنداي تايمز نقلت أن لندن اضطرت لسحب عملائها السريين في دول – وصفت بالمعادية – بعد تمكن موسكو من فك رموز أكثر من مليون ملف.

مصدر في أجهزة رئيس الوزراء ديفيد كاميرون قال للصحيفة إن: “روسيا والصين لديهما هذه المعلومات وهو ما حتم علينا سحب عدد من العملاء. كما أدى كشف كيفية القيام بعملياتنا إلى تعليق جمع المعلومات الأساسية التي نقوم بها.”

كما أوردت الصحيفة أن الصين حصلت هي أيضا على الوثائق التي تكشف تقنيات الاستخبارات البريطانية والأميركية ما أثار مخاوف من أن يتم التعرف إلى عملائهما.

الوثائق التي سبرها سنودن من وكالة الاستخبارات الأميركية قبل عامين كشفت عن اتساع عمليات التنصت والتجسس التي تقوم بها الولايات المتحدة في العالم.

بعد تقديمه اللجوء في روسيا كان سنودن قد أكد أنه لا يمكن لأي جهاز استخبارات فك رموز الوثائق التي حملها معه من الولايات المتحدة.

لكن الأمر لم يطمئن السلطات البريطانيين التي حذرت عدة مرات من الخطر الأمني على مصالحها إذا ما وقعت الوثائق بيد روسيا والصين.