عاجل

الخطوط الجوية الفرنسية تجر طياريها إلى العدالة، الشركة الفرنسية التي تعيش وضعا صعبا بسبب تراجع أرباحها أكدت أنها رفعت دعوى قضائية ضد نقابة الطيارين آس آن بي آل لعدم احترامها لتعهدات مخطط التحويل لعام 2015.

إيمانويل ميسترالي، من نقابة الطيارين الفرنسيين:

“ هي سابقة من نوعها ، الإعلان عن ذلك عبر الصحافة وبكلمات ربما تكون كلمات مستخدمة من قبل الصحفيين، لكن إعلان الحرب على الطيارين، أفزعنا جدا”.

شركة الخطوط الجوية الفرنسية أكدت أن الطيارين لم ينفذوا إلا 67 % من المخطط التقشفي الذي طلب منهم حيث تمكنوا من ادخار 130 مليون يورو من أصل 200 مليون يورو، طلبت منهم وفقا لمخطط عام 2015. الشركة أرجعت ذلك إلى إضرابهم الذي استمر لمدة خمسة عشر يوما في شهر أيلول / سبتمبر الماضي .