عاجل

تقرأ الآن:

قضايا المهاجرين تناقش في اللوكسمبورغ أثناء اجتماع وزراء داخلية الاتحاد الاوروبي


مكتب بروكسل

قضايا المهاجرين تناقش في اللوكسمبورغ أثناء اجتماع وزراء داخلية الاتحاد الاوروبي

أنعقاد اجتماع وزراء داخلية الانحاد الاوروبي في اللوكسمبورغ وسط تباين في المواقف بين السلطات الفرنسية و الايطالية بالنسبة للمهاجرين الراحلين من أيطاليا و تمنعهم فرنسا من عبور حدودها. وزير داخلية ايطاليا انجيلينو الفانو صرح قبل الاجتماع أن أحداث فينتيميللي هي لكمة على وجه اوروبا و دليل ان المهاجرين لا يريدون البقاء في ايطاليا بل يريدون التوجه الى اوروبا و على الجميع استخلاص العبر مما يجري في فينتيميللي. فرنسا اعلنت ان حدودها لم تغلق انما شرطة حدودها تطبق المعاهدات الاوروبية و صرح وزير داخلية فرنسا برنار كازنوف قبل البدء بالاجتماع :” امام هذه الكارثة الانسانية المشاكل تكون مشتركة على شرط ان تكون المسؤولية مشتركة ايضا”. لاجل التخفيف من التشنج المفوض الاوروبي لشؤون الهجرة ديميتريس افراموبولوس اجتمع بوزراء داخلية فرنسا و ايطاليا و المانيا . اجتماع وزراء داخلية الاتحاد الاوروبي يواكبه جيروش شاندور من يورونيوز و يشير في تقريره الى عدم توقع صدور اية أجوبة كاملة على مقترحات المفوضية الاوروبية نسبة الى الهجرة و اللجوء . لكن في هذه الاثناء تتزايد اعداد المهاجرين القادمين بحرا الى اوروبا بخاصة لان مخاطر ارتياد البحر تخف صيفا.