عاجل

تقرأ الآن:

فظائع هيروشيما وناغازاكي في واشنطن


ثقافة

فظائع هيروشيما وناغازاكي في واشنطن

متحف الجامعة الأمريكية في واشنطن، يحتضن معرضا حول مخلفات القنبلة الذرية التي استهدفت هيروشيما وناغازاكي قبل سبعين عاما. المعرض يسلط الضوء أيضا على أعمال الفنانين اليابانيين إيري ماروكي وزوجته وتوشي ونظم بالتعاون مع مؤرخين أمريكيين مختصين في القضايا النووية.

يقول جاك راسموسن، مدير متحف الجامعة الأمريكية:“هذه فرصة حقيقية للحديث عن شيء، لا نحتاج الحديث عنه بالضرورة.”

متحف سايتاما بالقرب طوكيو، قدم للمعرض لوحات تسلط الضوء على أهمية حظر الأسلحة النووية.

ست شاشات عرض كبيرة قدمت للجمهور الأمريكي الفظائع والويلات التي تعرضت إليها المدينتين اليابانيتين جراء القنبلة الذرية.

تقول إحدى الزائرات:” القنبلة سقطت على أناس عاديين، أعتقد حقا أن ما جرى، لم يكن ضروريا.”

المعرض يتواصل في متحف الجامعة الأمريكية في واشنطن حتى السادس عشر من أغسطس لينتقل بعدها إلى بوسطن ونيويورك.

اختيار المحرر

المقال المقبل
الفنان البرتغالي أنطونيو زامبوجو يتألق في مهرجان " ليالي فورفيير"

ثقافة

الفنان البرتغالي أنطونيو زامبوجو يتألق في مهرجان " ليالي فورفيير"