عاجل

تقرأ الآن:

"أكاذيب الفائزين" أولعبة تضليل الرأي العام


سينما

"أكاذيب الفائزين" أولعبة تضليل الرأي العام

الفيلم الألماني “أكاذيب الفائزين” يقدم لنا ثلاث قصص رعب مختلفة، يأخذنا من خلالها المخرج الألماني كريستوف هوخهويسلر إلى عوالم غريبة، حيث ينتحر رجل في حديقة حيوانات كما نكتشف عالما آخر للجيش الألماني وأيضا فضيحة متعلقة بالنفايات السامة.

الصحافي فابيان وزميلته الصحافية المتدربة ناديا، سيحاولان ايجاد خيط رابط بين هذه القصص.

كريستوف هوخهويسلر:” الصحفي هو الشخصية التي يمكن مقارنتها بالمخبر – من خلاله يمكن التنقل بين طبقات اجتماعية مختلفة رغم انه لا ينتمي لإحداها بالضرورة.. لكن مهنته تفرض عليه التعرف على جميع الطبقات الإجتماعية..بالنسبة لي أرى أنه من المثير حقا على المستوى الدرامي استخدام الصحافي كأداة لرواية القصص.”

الصحافي فابيان سيحاول الكشف عن اللعبة الخفية التي تسعى إلى تضليل الرأي العام مقابل الحفاظ على مصالح جهات معينة.

يضيف كريستوف هوخهويسلر:” أنا مهتم بوصف الوقت الحاضر – ليس من خلال قصص شخصية فحسب، بل أيضا من خلال قصص عن المؤسسات والطرق الحديثة في العمل.

اليوم تلعب وسائل الإعلام دورا رئيسيا في كل المستويات و في جميع المجالات بما في ذلك العلاقات العامة و علاقات العمل. كل المجالات أصبحت متصلة بوسائل الإعلام، نكاد لا نجد عملا ما يغيب عنها رغم ذلك هناك بعض الأحداث التي تتجاوزها.”

فيلم “أكاذيب الفائزين” يعرض حاليا في ألمانيا وينتظر وصوله إلى قاعات السينما الفرنسية في تشرين الثاني المقبل.

اختيار المحرر

المقال المقبل
مايكل دونجر صحافي يغوص في عالم" المرافق"

سينما

مايكل دونجر صحافي يغوص في عالم" المرافق"