عاجل

انتهاء مفاوضات جنيف بين الأطراف اليمنية دون التوصل إلى اتفاق

أعلن الموفد الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن اسماعيل ولد الشيخ احمد أن مفاوضات السلام في اليمن انتهت في جنيف دون الاتفاق على هدنة ودون تحديد أي موعد لمباحثات جديدة. وقال الموفد الأممي إنّ وقف اطلاق النار

تقرأ الآن:

انتهاء مفاوضات جنيف بين الأطراف اليمنية دون التوصل إلى اتفاق

حجم النص Aa Aa

مفاوضات السلام في اليمن انتهت الجمعة في جنيف دون الاتفاق على هدنة ودون تحديد أي موعد لمباحثات جديدة. وفد الحكومة في المنفى حمّل المتمردين الحوثيين مسؤولية غياب اتفاق ولكنه ترك الباب مفتوحا لمباحثات جديدة. وزير الخارجية رياض ياسين أشار بكلّ وضوح إلى أنّ وفد الحوثيين لم يسمح لنا بتحقيق تقدم حقيقي كما كنا نتوقع.

“لا يزال الأمل يحذونا في التوصل إلى حلّ سلمي في اليمن تحت مظلة الأمم المتحدة. لكن، للأسف وفد الحوثيين لم يسمح لنا في الحقيقة بالتوصل إلى تقدم ملموس كما توقعنا“، قال وزير الخارجية اليمني رياض ياسين.

الموفد الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد أكّد أنّ وقف اطلاق النار في اليمن يحتاج إلى المزيد من المشاورات على أمل تحقيق هذا الهدف بأسرع وقت ممكن، مضيفا أنّ المشاورات الأخيرة التي جرت في جنيف بين الاثنين والجمعة أتاحت استخلاص أنّ هناك “أرضية مواتية” للتوصل إلى إتفاق اطلاق نار.

وفي ظلّ استمرار النزاع بين الإخوة الأعداء في اليمن يتزايد الوضع الإنساني سوءا مع حلول شهر رمضان. الأمم المتحدة أعلنت أنها بحاجة إلى مليار ونصف المليار دولار لليمن، معربة عن خشيتها من وقوع “كارثة انسانية وشيكة”. وبهذه الأموال تأمل الأمم المتحدة في أن تتمكن هذا العام من مساعدة الأشخاص الأكثر تضررا من هذا النزاع أي أكثر من أحد عشر مليون نسمة.