عاجل

عاجل

عشاق الموسيقى الإلكترونية يحتفلون في مهرجان سونار ببرشلونة

تقرأ الآن:

عشاق الموسيقى الإلكترونية يحتفلون في مهرجان سونار ببرشلونة

حجم النص Aa Aa

في أواخر شهر يونيو من كل عام، يلتقي عشاق الموسيقى الإلكترونية من جميع أنحاء العالم في برشلونة لحضور مهرجان سونار الذي انطلق في العام 1994. على مدى

في أواخر شهر يونيو من كل عام، يلتقي عشاق الموسيقى الإلكترونية من جميع أنحاء العالم في برشلونة لحضور مهرجان سونار الذي انطلق في العام 1994.
على مدى ثلاثة أيام يقدم المهرجان عروضا متنوعة للموسيقى الإلكترونية، يؤثثها فنانون من دول مختلفة.

المهرجان يجذب كل عام زهاء المائة ألف شخص.

يقول فيسينك باتالا من يورونيوز:“في نسخته الثانية والعشرين، يرنو مهرجان سونارإلى التجديد والإبداع وذلك من خلال التركيز على لإبتكارالتقني في برمجته.
أنشطة ثقافية متعدددة تواكب العصر الرقمي وفنانون يقدمون عروضهم النهارية والليلية في مناطق مختلفة هنا في حديقة مونتجويك ببرشلونة “.

خلال النهار يمكنك حضور الكثير من العروض المبتكرة كتلك التي تجري في قاعات مظلمة لا يمكن فيها رؤية الموسيقيين.
الفنان الأسترالي روبن فوكس قدم عرضا موسيقيا مبتكرا رفقة الفنان الألماني أتوم تي أم.

يقول الفنان روبن فوكس:“بالنسبة لي، فكرة التعاون التي طرحها تقوم بالأساس على مسائل مثيرة للإهتمام حول العمل العلمي الذي كنت انتهجه بالنسبة للصوت والصورة وحول توجهه نحو موسيقى البوب..الآن ما يقترحه هو العمل معا لخلق شيء متناغم لم يتم عرضه بهذه الطريقة من قبل.”

يقول أتوم أم تي:“إنه مهرجان لطيف للغاية لم يتحول إلى مهرجان رديء. أحيانا عندما يصل المهرجان إلى حجم معين يصبح رديئا”

هذا العام، فتح المهرجان أبوابه للعروض التي تعتمد على أحدث التقنيات وأتاح فضاءا شاسعا أقيمت فيه عروض فنية ومؤتمرات وورشات عمل حول الموسيقى الإلكترونية.

Music Hack Day خصص أربعا وعشرين ساعة كاملة لفنانين من جميع القارات لعرض اختراعاتهم الجديدة في مجال الموسيقى والرقص.

تقول ألبا روسادو، خبيرة في الآلات الموسيقية:“هناك المزيد والمزيد من الإبتكارات العملية..هناك على سبيل المثال هناك أحذية تفاعلية، دور الحذاء هنا هو تعليمنا الرقص.. و هذا شيء مبتكر حقا وهنا خلفي، هناك لوحة مفاتيح مع كؤوس النبيذ التي يملؤونها بالسوائل ويحاولون اخراج كل نوتة في كل كأس من الكؤوس”

العروض الليلية كانت ضخمة استخدمت فيها أحدث تقنيات الإبهار.

من بين الفنانين البارزين في هذه الطبعة، هناك الدي جي الأمريكي سكريليكس، الذي قدم عرضا مميزا للموسيقى الإلكترونية.

هناك أيضا الأيرلندية روزين مورفاين التي قدمت عرضها الجديد القائم على الأقنعة.

مجموعة دوران دوران الشهيرة، أعادتنا من ناحيتها إلى حقبة الثمانينات.

يقول نيك رودس من فرقة دوران دوران :“بالنسبة لنا، المشاركة في مهرجان الموسيقى الالكترونية هذا، أمرمنطقي، لأنه كان لنا دائما موطأ قدم هنا، انظرو إليه هذا قدم كبير في مجال الموسيقى.”

نيك رودس وعازف القيثارة جون تايلور، أسسا فرقة دوران دوران منذ سبعة وثلاثين عاما في برمنغهام. المغني سيمون لوبون كان أحد رواد حركة الرومانسيين الجدد.
الفرقة تصدر ألبومها الجديد في الخريف.

يقول جون تايلورمن فرقة دوران دوران:“اجتمعنا منذ تسع سنوات للقيام بجولة فنية، المشهد الموسيقي تغير كثيرا … الآن لا غنى عن المهرجانات، خصوصا في أوروبا، سألنا حينها أنفسنا، ما هو مكاننا في كل هذا؟”

هنا في الهواء الطلق، قدمت الفرقة الكولمبية بومبا استيريو عرضا رائعا ألهب الجماهير الحاضرة.

هناك أيضا الفرق المستقلة، مثل فرقة هوت شيب البريطانية التي قدمت حفلين متتابعين للترويج لألبومها الجديد.

يقول آل دويل أحد أعضا الفرقة: “لم يسبق لنا أبدا تقديم حفلين متتالين، هذا شيء جديد بالنسبة لنا. في هذه الحالة، يجب علينا الحفاظ على طاقتنا حتى لا نكون متعبين، لأنه علينا إحياء حفل جديد في الغد.”

عازف الفرقة جو جودارد رأيناه أيضا يعزف في فرقة تو بييرز.
وسيحدثنا عن سبب اختيار عنوان البوم هوت شيب الجديد” Why make sense”
يقول جو جودارد بهذا الخصوص:“في الواقع، العنوان يلخص قليلا مشوارنا الفني الذي لم نجد له معنى، فتوقفنا عن البحث عن معنى له.”