عاجل

تقرأ الآن:

المشاركون في أسطول الحرية 3 يلتزمون بالسلمية في تحركهم


غزة

المشاركون في أسطول الحرية 3 يلتزمون بالسلمية في تحركهم

من السواحل اليونانية وموانئ متوسطية أخرى على مايبدو، يستعد ناشطون مؤيدون للقضية الفلسطينية الإبحار على متن أسطول الحرية ثلاثة إلى غزة، لكسر الحصار الإسرائيلي على القطاع

المشاركون هم من جنسيات مختلفة، ومن بينهم بحسب المنظمين الرئيس التونسي السابق المنصف المرزوقي، وإسبانية عضو في البرلمان الأوروبي هي أنا ماريا ميراندا بيريز، والعضو العربي في الكنيست الإسرائيلي باسل غطاس، الذي انتقده يمينيون في الحكومة قائلين إنه يسعى لتشويه صورة الدولة العبرية

ويقول النائب العربي في الكنيست الإسرائيلي باسل غطاس: سيحاولون تحويل الأنظار من قضية غزة نفسها وقضية المعاناة الشديدة التي يعاني منها القطاع، باتجاه كيف يشارك عضو عربي في الكنيست الإسرائيلي في هذا الأسطول، ونحن سنرد عليهم الصاع صاعين بأن القضية المركزية هنا هي قضية الاحتلال

وتأتي رحلة أسطول الحرية ثلاثة بعد خمس سنوات على محاولة مماثلة، انتهت بهجوم دام لقوات إسرائيلية على سفن الأسطول، وقتل خلال الهجوم عشرة أتراك

ويقول موفد يورونيوز إلى اليونان عيسى بوقانون: كل المشاركين في هذا الأسطول وقعوا وثائق التزام بالتعليمات لما يجب فعله وما لا يجب فعله داخل الأسطول، كما تلقى الجميع تدريبات بعدم استخدام العنف والابتعاد عن الاستفزاز، سواء مع المسافرين داخل الأسطول، أو في حال تدخل للجيش الإسرائيلي لصد السفينة