عاجل

الغازات الدفيئة المسببة للإحتباس الحراري أسبابها وتأثيراتها على البيئة

تتكون الغازات الدفيئة المسببة للإحتباس الحراري من: بخار الماء الناتج عن عملية التبخر. ثاني أكسيد الكربون CO2 الناتج من إحتراق الوقود ومصادر إنبعاث

تقرأ الآن:

الغازات الدفيئة المسببة للإحتباس الحراري أسبابها وتأثيراتها على البيئة

حجم النص Aa Aa

تتكون الغازات الدفيئة المسببة للإحتباس الحراري من:

بخار الماء الناتج عن عملية التبخر.
ثاني أكسيد الكربون CO2 الناتج من إحتراق الوقود ومصادر إنبعاث الدخان مثل عوادم السيارات والمصانع وحرائق الغابات … إلخ.
أكسيد النيتروز N2O
الأوزون O3
غاز الميثان CH4 الذي ينتج من الثروة الحيوانية الكلوروفلوركاربون PFCs وهي مادة كانت تستخدم في تبريد الثلاجات.
سداسي فلوريت الكبريت

الغازات الدفيئة المسببة للإحتباس الحراري مصدراً من مصادر الخطر على الصحة العامة، كما تشكل تهديداً على المناخ بشكل عام

ينقسم العلماء إلى من يقول أن هذه الظاهرة ظاهرة طبيعية و أن مناخ الأرض يشهد طبيعياً فترات ساخنة و فترت باردة مستشهدين بذلك عن طريق فترة جليدية أو باردة نوعاً ما بين القرن 17 و 18 في أوروبا.

في حين يرجع بعض العلماء ظاهرة الإنحباس الحراري إلى التلوث وحده فقط حيث يقولون بأن هذه الظاهرة شبيهة إلى حد بعيد بالدفيئات الزجاجية و أن هذه الغازات و التلوث يمنعان أو يقويان مفعول التدفئة لأشعة الشمس.
.
تعتبر الصين من أكبر الدول المنتجة للغازات الدفيئة بفضل تواجد المصانع واستخدام الفحم الحجري في تسيير الطاقة لغاية اليوم.
وتأتي الولايات المتحدة الأمركية في المركز الثاني يليها الإتحاد الأوروبي والهند وروسيا واليابان والبرازيل وهذه الأخيرة تنتج بنسب عالية غاز الميثان
بسبب تربية الأبقار والإستثمارات الضخمة فيها.

من المتوقع لانبعاثات غازات الاحتباس الحراري الرئيسية الستة
أن ترتفع بنسبة تتراوح مـن 25 إلى 90% بحلول سنة 2030 بالمقارنة بسنة 2000 إذا لم تتخذ تدابير إضافية.
وباتباع السياسات الصحيحة، يمكن إبطاء الارتفاع في مستوى غازات الاحتباس الحراري في الغلاف الجوي وتثبيتها في نهاية المطاف.
وإذا بلغت انبعاثات ثاني أكسيد الكربون العالمية ذروة بحلول سنة 2015 ثم انخفضت بحلول سنة 2050بنسبة تتراوح من 50 إلى 85% عن مستوياتها في عام 2000 ،
فإن متوسط الزيادات العالمية في درجة الحرارة يمكن أن يقتصر على درجتين إلى 2.4 درجة مئوية فوق مستويات درجة الحرارة قبل عصر الصناعة.

مراجع مهمة:

https://docs.google.com/document/d/10OYXzeleP3xFZ6CO0pyLibINjiu-QtN9d_5yB2skV0I/edit?usp=sharing

https://docs.google.com/spreadsheets/d/1CPcPXFe-ZMYTzWYGAif6sXQ2XY_O7nApovmVBWyEqM4/pubchart?oid=1901524896&format=interactive