عاجل

منزل الرئيس الاوكراني السابق فيكتور يانوكوفيتش، في قرية نوفي بترفتسي، تحول الى مخيم صيفي مخصص
لاولاد الجنود الاوكرانيين الذين يقاتلون في منطقة دونباس ضد الانفصاليين الموالين لروسيا.

ديميترو احد الاولاد المشاركين في هذا المخيم يصف مستهجناً ما رآه: “يانوكوفيتش، رئيسنا السابق، كان يعيش هنا. رأينا منزله، فيه قاعة للرياضة، وحديقة للحيوانات وشلال. وحين رأيت هذا استغربت الامر”.

المنظمون اختاروا ايضاً اولاد الجنود الذين قتلوا او اصيبوا في تلك المنطقة. وقد قرروا ان يكون مخيماً مجانياً كما تقول المتطوعة نتاليا ستيبانوفا: “اولاد الجنود الاوكرانيين حساسون جداً. العديد منهم انطوائيون. آباء بعضهم موجودون في دونباس ويعيشون مع امهاتهم اللواتي يعانين من القلق. كما ان البعض الآخر من الاولاد فقدوا آباءهم”.

وتضيف مراسلة “يورنيوز” ماريا كورينيوك:“هؤلاء الاولاد الذين خسروا آباءهم في دونباس سيلقون مساعدة نفسية هنا. الاصغر سناً سيخضعون لعلاج بواسطة ركوب الخيل”.

المخيم فتح ابوابه لخمسين ولداً وسيستمر باستقبال غيرهم حتى بداية شهر ايلول/ سبتمبر المقبل.