عاجل

تقرأ الآن:

39 قتيلا سقطوا في هجوم سوسة التونسية..الحكومة تتخذ تدابير أمنية جديدة


تونس

39 قتيلا سقطوا في هجوم سوسة التونسية..الحكومة تتخذ تدابير أمنية جديدة

الحصيلة الأخيرة للهجوم على منتجع سياحي في مدينة سوسة الساحلية التونسية بلغت تسعة وثلاثين قتيلا، من بينهم أجانب من ألمانيا وبلجيكا وبريطانيا، فضلا عن عشرات الجرحى الذين نُقلوا إلى المستشفيات لتلقي الإسعافات.

رئيس الحكومة التونسية الحبيب الصيد دعا التونسيين إلى الالتفاف حول الحكومة وقال إن تعاون كل التونسيين ضروري من أجل أجل أن تخرج البلاد منتصرة في ما أسماه بـ: الحرب على الإرهاب.
وأعلن مجموعة من التدابير الأمنية كتعزيز خلايا الأمن في المنشآت السياحية وتقديم مكافآت للذين يساعدون على التبليغ عن مشبوهين أو مبحوث عنهم من طرف الأمن.

تونس تمر بأزمة أمنية غير مسبوقة، لا سيما منذ سقوط نظام معمر القذافي في ليبيا وانتشار الفوضى في هذا البلد الجار الذي لم يجد بعد طريقه إلى الاستقرار وتُهدد صراعاته المسلَّحة أمن المنطقة المغاربية وبلدان الساحل برمتها.

الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي دعا إلى اتخاذ إجراءات وصفها بـ: “الموجعة” لمواجهة التهديدات الإرهابية المتزايدة ضد بلاده.

ويُعد اعتداء سوسة الذي وقع الجمعة الأسوأ من نوعه في تونس من حيث حصيلته من القتلى والأضرار التي قد يُلحقها بالقطاع السياحي الذي يعتبر موردا ماليا أساسيا لاقتصاد البلاد.