عاجل

عاجل

حكومة تسيبراس تجتاز امتحان البرلمان بنجاح بشأن الاستفتاء

رغم معارضة المحافظين والاشتراكيين، الحكومة اليونانية اليسارية الراديكالية بقيادة آليكسي تسيبراس تعبد الطريق نحو تنظيم استفتاء يوم الأحد الخامس من يوليو حول مقترحات الدائنين الدوليين.

تقرأ الآن:

حكومة تسيبراس تجتاز امتحان البرلمان بنجاح بشأن الاستفتاء

حجم النص Aa Aa

رغم معارضة المحافظين والاشتراكيين، الحكومة اليونانية اليسارية الراديكالية بقيادة آليكسي تسيبراس تنجح في تمرير قرار تنظيم استفتاء يوم الأحد الخامس من يوليو حول مقترحات الدائنين الدوليين، وذلك بعد تصويت مائة وثمانية وسبعين نائبا للقرار من مجموع ثلاثمائة نائب.

مائةٌ وعشرون نائبا صوتوا ضد الاستفتاء وسط أجواء متوترة داخل قاعة البرلمان.

الكلمة الأخيرة تبقى للشعب اليوناني حيث سيقبل أو يرفض مقترحات الدائنين الدوليين الأخيرة التي رفضتها الحكومة رفضا قاطعا وأبتْ أن تتحمل مسؤولية خطط تقشفية جديدة تزيد في المعاناة الاجتماعية الاقتصادية لشرائح واسعة من اليونانيين وتطيلها.

آليكسي تسيبراس كان واضحا حيث دعا من البرلمان إلى تصويت كثيف برفض مقترحات الدائنين. وفي حال إصغاء الناخبين لندائه، وبقاء الدائنين على مواقفهم دون تنازلات فإن اليونان قد تأخذ وجهة جديدة قد تبلغ حد فك الارتباط بالعملة الأوروبية وبالاتحاد الأوروبي. وهو ما يتوقعه مراسل يورونيوز من العاصمة اليونانية أثينا سْتاماتيسْ جْيانِيسيسْ حيث يقول:

بعد معركة شرسة مع المعارضة، التحالف الحكومي اليساري الراديكالي كسب يومه في البرلمان وعبَّد الطريق لاستفتاء الأحد المقبل الذي سيحدد مستقبل اليونان بالنسبة لمنطقة اليورو وربما حتى داخل الاتحاد الأوروبي. لكن الناخبين اليونانيين هم الذين ستكون لهم الكلمة الأخيرة بعد سبعة أيام من الآن”.