عاجل

تقرأ الآن:

روبوت متحكم به عبر سلك كهربائي سيحدث ثورة في عالم النقل والتخزين الصناعي


عالم الغد

روبوت متحكم به عبر سلك كهربائي سيحدث ثورة في عالم النقل والتخزين الصناعي

ماذا يعني روبوت متحكم به عبر حبل كهربائي ؟ كيف يتم إستعماله ؟ وما هي المجالات التي يمكن إستخدامه فيها؟ في هذا المختبر بمدينة مونبيليي الواقعة في جنوب فرنسا، تقام تجارب من نوع خاص : يتم نقل نموذج جناح طائرة بواسطة روبوت اوتوماتيكي متحكم به عبر سلك كهربائي.

مارك غوتفارد، باحث في علم الروبوتات بالمركز الوطني للأبحاث العلمية بفرنسا، يشرح لنا هذه الروبوتات قائلا :
“الأسلاك مرنة للغاية، يمكنها فقط توجيه الروبوت، لا يمكنها نقل الحمولات، من التحديات التي تواجهنا هو المحافظة على جميع الأسلاك رقيقة و مرنة. مفهوم الروبوت المسير عبر الأسلاك بسيط جيدا. لكن عندما نرغب في القيام ببعض المهام التي تتطلب سرعة في التنفيد، دقة بالغة أو نقل حمولات ثقيلة، تبتدأ التحديات، لرفع هذه التحديات علينا ان نستعين بالرياضيات و ذلك ليس فقط لتصميم الروبوت بل وكذلك للتحكم به.”

النموذج تم تصميمه من طرف العلماء في إطار مشروع “كابلبوت” وهو برنامج أبحاث أوروبي يهدف إلى تطوير الروبوتات المتخصصة للإتمام المهام الصناعية على نطاق واسع.يمكنهم تركيب هذه الروبوتات على جميع الأشكال.

ماريولا رودريغز، مهندسة صناعية ومنسقة مشروع كابلبوت، تشرح لنا الإمكانيات التي يمنحها هذا النوع الجديد من الروبوتات، فتقول :
“الروبوت الذي لدينا هنا مثلا، مبني على اربعة اعمدة’ يمكننا كذلك بناؤه على ثلاثة أعمدة، كما يمكن وضع الأعمدة على مسافة غير تلك التي توجد عليها الآن. إمكانية إعادة تركيبه تعني كذلك إمكانية إستعماله لنقل حمولات ذات أشكال مختلفة. الحمولة التي لدينا هنا على شكل مكعب، لكن يمكنها ان تكون على شكل آخر.كما يمكننا ربط الأسلاك مباشرة بالقطعة التي نريد نقلها.”

ويضيف سيدريك بارادا، مهندس الروبوتات قائلا :
“إستعملنا أسلاكا تتوافق مع هذه القطعة، بما أن لها قاعدة مسطحة، فقد كان علينا القيام بحسابات لإيجاد أحسن وضعية للأسلاك الرابطة. وذلك لتسهيل عملية نقلها و دورانها داخل محاور الفضاء الثلاثة. بهذه الطريقة سيمكننا العمل داخل مساحات كبيرة بأفضل طريقة ممكنة.”
الباحثون يؤكدون بأن مردودية الروبوتات المتحكم بها عبرالأسلاك تضاعف عشرة مرات مردودية الروبوتات الصناعية الكلاسيكية. هذا الأمر سيشكل فوائد هائلة بالنسبة لصانعي أنظمة النقل و التخزين الصناعي.

و يقول إغناسيو أولوموس، المدير العام لشركة فيسيناي سيمفيسا الإسبانية، التي تصنع هذه الأسلاك :
“هذه الروبوتات هي أدوات مكملة للرافعات، لسلاسل النقل أو أي نظام آخر للنقل والتخزين. يمكن لحركاتها أن تكون بالغة الدقة. يمكنها ان تنقل بسهولة أجزاء كبيرة من التصاميم الضخمة و المساعدة على إنجاز هذه التصاميم.”

الباحثون في حاجة إلى ثلاث سنوات لتطويرالشبكة المعقدة من البرامج اللازمة لتطوير هندسة الروبوت المتحكم به عبر الأسلاك. بعد ذلك سوف يشرعون في تطوير الخورزميات التي ستمكن من إدارته والتحكم به عن بعد.

عن مستقبل هذه الروبوتات يقول مارك غوتفارد :
“نحن نعمل الآن على على تحسين دقة الروبوتات. المرحلة المقبلة هي القيام بتجريب روبوتات أكبر. كلما كانت الروباتات أكبر كلما كانت المشاكل التي يمكن ان نواجهها اكثر تعقيدا. في المستقبل سوف نكون في حاجة اكثر إلى روبوتات كبيرة متحكم لها عبر أسلاك. فهدفنا هو أن تستعمل في مجالات كالصناعة الجوية والفضائية أو في مجال النقل البحري.”

بالنسبة للمهندسة ماريولا رودريغز‘ الروبوتات المتحكم بها عبر الأسلاك من شأنها تحسين التنافسية الصناعية في أوروبا، حيث تقول :
“أوروبا عليها أن تحافظ على إنتاجها الصناعي و ليس عليها أن تنقله نحو البلدان التي تمتلك يدا عاملة منخفضة الثمن. من أجل هذا نحن في حاجة إلى إخفاض تكاليف التصنيع هنا. وتعميم إستعمال الروبوتات في الصناعة هو مفتاح زيادة التنافسية الأوروبية.”

حسب الباحثين، ربوت كهذا سيصبح حقيقة صناعية في أقل من سنتين

اختيار المحرر

المقال المقبل
غانا: كيفية تحويل نفايات نبات الكسافا إلى مواد غذائية؟

عالم الغد

غانا: كيفية تحويل نفايات نبات الكسافا إلى مواد غذائية؟