عاجل

النظام المالي اليوناني غرق في جمود عميق هذا الاسبوع.

رئيس الوزراء الكسيس تسيبراس فاجأ القادة الاوربيين والدائنين باعلانه اجراء استفتاء.

كما اغلقت الحكومة اليونانية المصارف وفرضت قيوداً رأسمالية لتجنب انهيار نظامها المالي.

وجاء هذا القرار بعد اجتماع طارئ للمصرف المركزي الاوروبي يوم السبت الماضي، والذي اختار فيه عدم اعطاء حزمة مساعدة طارئة للمصارف اليونانية. امر دفع بالمودعين اليونانيين للتهافت لسحب اموالهم.

بلا شك ان اليونان مرت باسوأ اسبوع لها منذ سنوات.

ويبدو ان المساعدة الخارجية تشبه جهازاً للحفاظ على الاقتصاد حياً لكنه ميت سريرياً.

في هذه الحلقة من “بزنيس لاين“، “يورونيوز” تطرقت الى كل الاحداث والتطورات وتحدثت الى مراسلينا في كل من بروكسيل واثينا وواشنطن لتحليل الازمة اليونانية.