عاجل

تقرأ الآن:

ميون...الروبوت الذكي


المجلة

ميون...الروبوت الذكي

روبوت صغير، بحجم طفل في الثامنة من العمر. إنه النجم بلا منازع خلال عروض دار أوبرا كوميشي في العاصمة الألمانية برلين. الروبوت من تصميم جامعة هومبولت في برلين اسمه ميون، وما يميزه هو تعلمه لكل ما تعنيه المشاعر الإنسانية والتعبير عنها ونقلها للآخرين.

“بالنسبة لنا، الروبوت هو وسيلة للنظر إلى أنفسنا كبشر، ولطرح السؤال: ما الذي يجعلنا كبشر، وما الذي يفرق بيننا وبين آلة أو كائن، التعاطف والقدرة على الشعور تعتبر مسالة حاسمة جدا على ما أعتقد. ، ويجب القيام بذلك، وعند النظر إلى الروبوت نفكر في أنفسنا “، قالت جوهانا فريبورغ.

الروبوت ميون يبلغ طوله مائة وخمسة وعشرون سنتيمترا، وأمامه الكثير من التحديات. فقد وجد فيه الفنانون أداء مثاليا للأبحاث، ففي الأوبرا يتعلم لممارسة الغناء. فرصة جيدة لمعرفة دور الانسان بالآلة.

“العواطف تقرر إلى أين أذهب مع الاهتمام. وحتى لا يكون هناك إطار الإنتباه. وينبغي تركيز الروبوت على الكائن لكي لا يكون الأمر مملا، إذا كان هناك ضجيج، فهذا يحول الروبوت إلى ذلك الجانب، إنها الآليات العاطفية هي التي تتحكم في المكان وتوجيه العملية “، قال رئيس مختبر أبحاث ميون.

ويرغب الباحثون من خلال ميون معرفة كيفية تعلم الروبوتات والاستفادة من معرفتها. ويتوجب على ميون أن يطور بشكل مستقل قدرته على المشي كالبشر. الربوت الذكي أو الهومانويد عليه أيضا التكيف مع البيئة حوله ليتطور ذكاء الآلة بطريقة طبيعية تقريبا. العروض الأوبرالية للروبوت ميون تستمر في العاصمة الألمانية برلين إلى غاية الخامس من يوليو-تموز.

اختيار المحرر

المقال المقبل
ميستي كوبلاند أول راقصة أولى سوداء في مسرح الباليه الأميركي

المجلة

ميستي كوبلاند أول راقصة أولى سوداء في مسرح الباليه الأميركي