عاجل

تقرأ الآن:

فيتو روسي في مجلس الأمن على مشروع قرار حول "الإبادة" في سربرنيتسا


البوسنة والهرسك

فيتو روسي في مجلس الأمن على مشروع قرار حول "الإبادة" في سربرنيتسا

استخدمت روسيا حق النقض على مشروع قرار للأمم المتحدة يعتبرُ مذبحة سربرنيتسا بمثابة “إبادة جماعية”.

سربرنيتسا تعتبر أسوء مذبحة في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية، راح ضحيتها أكثر من 8 آلاف من مسلمي البوسنة على يد قوات من صرب البوسنة.

فيتالي شوركين، الممثل الدائم لموسكو في الأمم المتحدة: “تبني هذا القرار في مجلس الأمن ستكون له نتائج عكسية وسيؤدي إلى المزيد من التوتر في المنطقة.” كمان شدد شوركين أنه ليس من العدل اتهام البوسنيين الصرب فقط بارتكاب جرائم حرب.

بالتوازي مع الفيتو الروسي، امتنعت أربع دول عن التصويت على مشروع القرار الذي يتزامن مع إحياء البوسنة للذكرى الـ20 للمجزرة.

في هذه الذكرى يقوم البوسنيون بمسيرة تستمر مدة ثلاثة أيام، وتقتفي أثر الطريق التي سار عليها الهاربون من المذبحة عبر الهضاب الشرقية للبوسنة.

أديزادا دوديش شهدت المذبحة عندما كان عمرها 6 سنوات وكانت من الناجين: “من الواضح أنها مذبحة جرت بطريقة ممنهجة. إنها جريمة قتل منظمة بحق الآلاف وترحيل متعمد لمجموعة إثنية من منطقة بعينها، الأمر يتطابق مع تعريف الإبادة. إذا لم نقرّ بهذا فأنا في بكل أمانة لاأفهم وجهة نظر الأمم المتحدة وهذا النوع من المنظمات.”

في 11 من تموز/ يوليو من العام 1995 قامت قوات من صرب البوسنة باجتياح بلدة سربرنيتسا وقتل الذكور من مسلمي البوسنة الذين تراوحت أعمارهم بين 14 عاماً و50 عاماً، وفاق عدد الضحايا ثمانية آلاف شخص.