عاجل

تقرأ الآن:

البابا يدعو إلى استيعاب الجميع وإلى العدالة الاجتماعية في بوليفيا


بوليفيا

البابا يدعو إلى استيعاب الجميع وإلى العدالة الاجتماعية في بوليفيا

وصل البابا فرنسيس إلى بوليفيا،أفقر بلدان أميركا الجنوبية، مكررا دعوته إلى استيعاب الجميع وإلى العدالة الاجتماعية التي ينادي بها إيفو موراليس, أول رئيس من سكان البلاد الأصليين واحد دعاة اليسار الراديكالي في القارة. وكان الرئيس ايفو موراليس والسلطات البوليفية في استقبال الحبر الاعظم في مطار لاباز-ال التو الذي يقع على ارتفاع اكثر من اربعة آلاف متر عن سطح البحر، ووضعت قوارير اكسجين في تصرفه.وفي لاباز,،أشاد البابا ب “الخطوات المهمة” التي أنجزتها حكومة ايفو موراليس “لاستيعاب شرائح واسعة في الحياة الاقتصادية والاجتماعية والسياسية للبلاد”. وقال البابا فرنسيس:
“يواصل يسوع في إخبارنا من هذا المكان:هناك منطق يحاول أن يفرض نفسه في عالم اليوم،وهو منطق يسعى إلى تحويل كل شيء إلى أداة للاستهلاك تصير كل شيء قابل للتفاوض ويتم ذلك عبر تهميش من لا ينتجون”.وانتقد البابا أيضا وقوع السياسة تحت هيمنة “المضاربة المالية” وتحكم مفهوم “انتاج الحد الاقصى” بالاقتصاد, وهذا ما يمنع من “ايجاد حلول لكبرى المشاكل التي تؤثر على البشرية”. وسيحتفل البابا اليوم في سانتا كروز بالقداس الوحيد خلال زيارته الى بوليفيا, عند اقدام التمثال البرونزي الضخم للمسيح المخلص, حيث من المتوقع مشاركة اكثر من مليون شخص. وسيستخدم البابا قاعة في مطعم محلي من شبكة برغر كينغ , لتبديل ثيابه الحبرية ولبس ثياب القداس.وأمضى البابا حوالى أربع ساعات في لاباز ثم توجه الى سانتا كروز، العاصمة الاقتصادية وأكثر مدن البلاد اكتظاظا، والتي وصلها ليل الاربعاء الخميس. واحتشد آلاف الأشخاص ملوحين له لدى مروره في سيارة باباموبيل في منتزه كامبودرومو, في آخر ظهور له على الحشود خلال النهار.وقد أعلن هذا اليوم يوم عطلة، فيما سيمنع بيع المشروبات الروحية وإقامة الحفلات الموسيقية خلال زيارة البابا المحاطة بتدابير أمنية ينفذها 17 الف شرطي وجندي.