عاجل

تقرأ الآن:

ردود الفعل الاوروبية على المقترحات اليونانية تتفاوت بين فرنسية ايجابية و ألمانية حذرة.


مكتب بروكسل

ردود الفعل الاوروبية على المقترحات اليونانية تتفاوت بين فرنسية ايجابية و ألمانية حذرة.

ردود الفعل على المقترحات اليونانية لم تتأخر و بينما تبحث هذه المقترحات في أن واحد في البرلمان اليوناني في اثينا و في المؤسسات الاوروبية. قال الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند:” لقد برهن اليونانيون عن رغبتهم بالبقاء ضمن مجموعة اليورو و البرنامج الذي تقدموا به جدي و له مصداقية”. من جهته رئيس مجموعة اليورو يرون دايسلبلوم اشار الى انه استلم المقترحات و ارسلها لكي تدرسها المؤسسات الاوروبية و صندوق النقد الدولي و اضاف رئيس مجموعة اليورو “تُخدم المقترحاتُ اذا دعمها البرلمان اليوناني فيعطيها مصداقية اكبر، و نحن سوف ندرس الدعم المالي الضروري للسنوات المقبلة”. ردود الفعل الحذرة على المقترحات اليونانية صدرت في المانيا فاثناء اللقاء اليومي مع الصحفيين أعلن مارتن ياغر الناطق باسم وزير مالية المانيا : نحن بحاجة الى اصلاحات شاملة لان المفاوضات لا تتم على اساس تمديد الخطة الحالية بل بناء على خطة جديدة مدتها ثلاث سنوات فلا يكفي ان تتضمن الخطة الجديدة المقترحات التي قدمت في نهاية الشهر الماضي” . المقترحات التي تقدمت بها الجكومة اليونانية انتقدها بعض نواب حزب سيريزا و هي مقترحات ستدرس بالطبع من قبل المتشددين في منطقة اليورو.