عاجل

تقرأ الآن:

هل سيتمكن أليكسي تسيبراس من إنتزاع دعم حزبه للاجراءات التي يطلبها الدائنون ؟


اليونان

هل سيتمكن أليكسي تسيبراس من إنتزاع دعم حزبه للاجراءات التي يطلبها الدائنون ؟

في مقر سيريزا، سيحاول آليكسي تسيبراس ، اليوم الثلاثاء، إنتزاع دعم حزبه للاجراءات غير الشعبية التي يطلبها الدائنون.
تسيبراس عليه إقناع بعض أعضاء الحزب اليساري الراديكالي، الذين يرون بأن الإتفاق الذي تم التوصل إليه في بروكسيل، يشكل استسلاما للتقشف الذي فرضته المانيا.
بشأن هؤلاء يقول جورج فاريمينوس، أحد أعضاء حزب سيريزا، الذين يدعمون هذه الإجراءات :
“لا أعلم ما هو عدد الذين سيصوتون ضد هذا الإتفاق، ولا من هم. لكن عليهم أن يتحملوا مسؤلية كل قرار سيتخدونه. المهم هو أن يكون لهذا البلد حكومة تسيره، أن يتمكن من الوقوف على رجليه لتأدية واجباته.” وفي إنتظار أن يمرر رئيس الوزراء هذه الإجراءات في البرلمان غدا الاربعاء، تستمر بروكسيل في ممارسة بعض الضغوطات.
حيث يقول وولفغانغ شوبل، وزير المالية الألماني :
“علينا أن نعلم بأن منطقة اليورو فقدت مصداقيتها في هذا الملف. إنها ليست مسألة بلد واحد. لهذا فمن المهم معالجة الحالات الخاصة للإنتقال إلى تطبيق ما تم الإتفاق عليه.”.”
وكان قادة منطقة اليورو قد توصلوا يوم الإثنين إلى اتفاق يجيز بدأ المفاوضات مع اليونان بشأن حزمة مساعدات ثالثة بقيمة تقدر بين 82 و86 مليار يورو على ثلاث سنوات، بشرط قيام أثينا بإجراء إصلاحات. و من بين أهم هذه ا~لإصلاحات : زيادة عائدات الضرائب وترشيد الرواتب التقاعدية وتحرير سوق العمل.