عاجل

الاتفاق الذي وصف بالتاريخي بين إيران والقوى الستة، ليس إلا خطأ تاريخياً بالنسبة لرئيس الوزراء الإسرائيلي. خلال تصريح صحفي أكد بنيامين نتنياهو أن بلاده غير ملزمة بالاتفاق، وأنها ستدافع عن نفسها.

بنيامين نتنياهو: “اليوم أصبح العالم أكثر خطورة من الأمس. في الواقع الاتفاق مع إيران يحفزها على البقاء على ماهي عليه. خلال العقود المقبلة، الاتفاق سيكافئ إيران والنظام الإرهابي في طهران بمئات المليارات من الدولارات. والطفرة المالية ستغذي الإرهاب الإيراني في العالم، وعدوانها في المنطقة، وجهودها المستمرة الرامية إلى تدمير إسرائيل.”

مخاوف إدارة نتنياهو من الاتفاق تجد صدى كبيراً في الشارع الإسرائيلي، الكثيرون يشكون بأن الاتفاق سيردع الطموحات النووية الإيرانية.

مواطنة من القدس: “بحسب فهمي للاتفاق أنا لست مقتنعة بأنه سيمنع إيران من الاستحواذ على قنبلة نووية، لكن يجب اختبار الأمر. وتقول مواطنة أخرى: “سيحصلون على المال من أجل تمويل المزيد من الإرهاب. هذا سيجعل الأمور أسوء وسيتسبب بوفاة عدد كبير من الناس، الأمر الرهيب.”

لتتمكن إسرائيل من تعطيل إقرار الاتفاق من قبل الكونغرس الأميركي عليها الحصول على دعم ثلثي النواب وهو أمر في غاية الصعوبة، لأنه يتطلب أن يتمرد بعض النواب الديموقراطيين على الاتفاق الذي سعى له الرئيس أورباما بكل ما أوتي من قوة.

ALL VIEWS

نقرة للبحث