عاجل

عاجل

رهانات كبيرة أمام اليونان في أول أسبوع لبرنامج المساعدة الجديد

أسبوع حاسم تتأهب اليونان لقضائه، الحكومة تعتزم إعادة فتح البنوك الاثنين بعد إغلاقها لمدة ثلاثة أسابيع لمنع انهيارها بسبب انكماش السيولة ،حيث من

تقرأ الآن:

رهانات كبيرة أمام اليونان في أول أسبوع لبرنامج المساعدة الجديد

حجم النص Aa Aa

أسبوع حاسم تتأهب اليونان لقضائه، الحكومة تعتزم إعادة فتح البنوك الاثنين بعد إغلاقها لمدة ثلاثة أسابيع لمنع انهيارها بسبب انكماش السيولة ،حيث من المقرر أن يتمكن اليونانيون من الحصول على الخدمات البنكية الأساسية، غير أن القيود المفروضة على سحب السيولة ستظل مقيدة حيث يمكن سحب 420 يورو مرة واحدة فى الأسبوع .
الأسبوع تطبعه كذلك دخول زيادات كبيرة فى ضرائب القيمة المضافة حيز التنفيذ، وفق شروط المقرضين وتطبق زيادة الضرائب على المنتجات والخدمات، مثل الأطعمة المجهزة والمشروبات والأطباق بالإضافة إلى رفع الكثير الضرائب في الجزر اليونانية، في الوقت الذي تبقى فيه الكنيسة في مأمن عن هذه الزيادات.

“كل ماهو مقرر سيدخل حيز التطبيق غير ان هذه الاجراءات لن تُغير من الواقع الذي نعيشه منذ خمس سنوات، هذه الاجراءات مفروضة وأعتقد أنها ضرورية بالتأكيد.” يقول هذا المواطن ويضيف آخر: أوضاع من يعتمد على الدولة ستكون أكثر سوءا، يجب على اليونان ان تجد زعيما جديدا بأفكار جديدة.”

اليونان التي ستستفيد من مساعدة مالية قدرها 7 مليار يورو ستُستهلك بسرعة حيث من المنتظر أن تدفع اثينا الإثنين قسطا من الدين إلى البنك المركزي الأوروبي بقيمة 4.2 مليار يورو ، سيكون متبوعا بقسط آخر لفائدة صندوق النقد الدولي بقيمة مليارين يورو.
وفي ظل المشاكل المالية التي تتخبط فيها البلاد تصر أثينا على الحفاظ على امتيازات الكنيسة الأرثوذكسية التي تجعلها بعيدة عن هذه الاجراءات الجديدة رغم توصيات الإتحاد الأوروبي.