عاجل

اختفاء أعراض الإيدز عند شابة فرنسية التقطت الفيروس من أمها عند الولادة

العلماء يأملون باكتشاف طريقة جديدة لعلاج مرض نقص المناعة البشرية المكتسبة (الإيدز)، من خلال تطوير جهاز مناعة المريض ليتمكن بنفسه من السيطرة على الفيروس. هذا الأمل ولد بعد مراقبة حالة غير مسبوقة لفتاة

تقرأ الآن:

اختفاء أعراض الإيدز عند شابة فرنسية التقطت الفيروس من أمها عند الولادة

حجم النص Aa Aa

العلماء يأملون باكتشاف طريقة جديدة لعلاج مرض نقص المناعة البشرية المكتسبة (الإيدز)، من خلال تطوير جهاز مناعة المريض ليتمكن بنفسه من السيطرة على الفيروس. هذا الأمل ولد بعد مراقبة حالة غير مسبوقة لفتاة فرنسية اختفت عندها أعراض الإيدز الذي التقطته من أمها عند الولادة.

طبيب من مختبر علم الفيروسات في مستشفى نيكر في باريس: “إذا وجدنا عند مرضى آخرين الخاصيات والآليات نفسها، قد نتمكن – دون تعريضهم للمخاطر- من إيقاف العلاج، على أمل أن يتمكنوا من السيطرة على الفيروس بأنفسهم بطريقة تلقائية.”

الشابة التي تبلغ ثمانية 18 عاماً الآن، كانت قد خضعت للعلاج بواسطة مضادات الفيروسات القهقرية حتى عمر السادسة، وبعد إيقاف العلاج لم يظهر للمرض أية أعراض حتى الآن.

الدكتور جان فرانسوا ديلفريسي، مدير الوكالة الوطنية لأبحاث الإيدز: “قد تكون الحالة خطوة باتجاه اكتشاف لقاح. فالمهمة الأساسية لللقاح هي الحماية من العدوى. وفي حالة هذه الشابة، فإن جهازها المناعي يقوم بحمايتها من تكاثر الفيروس.”

الأطباء يؤكدون على أن اختفاء الأعراض عند الشابة لايعتبر شفاء تاماً من المرض. ورغم تفاؤلهم الكبير يرصدون تطور حالتها بكثير من الدقة، ويأملون الحصول على نتائج مشابهة عند أشخاص آخرين.

الأطباء أشاروا إلى انخفاض معدلات الوفيات والمعاناة عقب استخدام نظام رصين للعلاج بمضادات الفيروسات القهقرية، وخاصة في المراحل المبكرة للإصابة بالمرض.