عاجل

تقرأ الآن:

حركة برافي سكتور القومية في تحدّ جديد للحكومة الأوكرانية


أوكرانيا

حركة برافي سكتور القومية في تحدّ جديد للحكومة الأوكرانية

المئات من مسلحي حركة برافي سكتور القومية ينظمون وقفة احتجاجية بوسط العاصمة الأوكرانية كييف. أعضاء الحركة بعثوا برسالة واضحة إلى حكومة الرئيس بترو بوروشينكو مفادها أنهم يرغبون في الالتزام بالقانون الأوكراني، إلا أنهم شددوا على معارضتهم للحكومة الحالية. وكثيرا ما استخدمت حركة برافي سكتور العنف في مسائل اعتبرت الحكومة أنها تتعلق بالتهريب.

“نلاحظ أنّ نظام يانوكوفيتش قد تغير. ومع ذلك فالمشاكل الرئيسية في مجتمعنا كالفساد، وكالخروج على القانون انطلاقا من مكتب المدعي العام والشرطة لا تزال على حالها. ونحن ما زلنا نحتج على هذه الأمور. ونعتقد أن الدولة الأوكرانية الجديدة يجب أن تبنى على أسس أخرى “، قال ديمترو ياروش، زعيم حركة برافي سكتور القومية.

منظمة برافي سكتور تضم عشرة آلاف ناشط ومئات المقاتلين وتعتبر التنظيم شبه العسكري الوحيد في أوكرانيا غير المرتبط بوزارة الداخلية أو وزارة الدفاع. وقد انتخب زعيمها ديمترو ياروش نائبا في تشرين الأول-أكتوبر ثم عين في نيسان-أبريل رئيسا لأركان الجيش الأوكراني في محاولة من قبل السلطات لاحتواء مقاتليه.

برافي سكتور تؤكد رغبتها في تنظيم استفتاء ضد حكومة الرئيس بوروشنكو لأنها تودّ النشاط سياسيا وعلى استعداد لتحدي الحكومة التي خدعت جميع التوقعات، خاصة بعد عدة أشهر من القتال شرق أوكرانيا“، يقول مراسل يورونيوز في كييف.