عاجل

عثر علماء الفلك على كوكب خارج النظام الشمسي يكاد يكون ممائلا للارض، واستخدم العلماء تلسكوب “كبلر-452 بي” التابع لادارة الطيران والفضاء الامريكية ناسا، والمخصص لرصد الكواكب.
جون غرنسفيلد – المدير المعاون في مجلس ادارة مهمات العلوم في ناسا يقول:
“الملعومات التي وفرها كابلر غنية والمجتمع العلمي لديه الحق بالوصول الكامل لتكون قادرة على استخراج الاكتشافات المستقبلية من البيانات، لكن اليوم نحن نعلم عن التوأم القريب، التكلم عن الأرض، عن الارض الثانية، التي وجدناها حتى الآن في البيانات”.
العلماء قالوا ان الكوكب الذي يعتقد انه اكبر من الارض بنحو ستين بالمئة يوجد على بعد الف واربعمئة سنة ضوئية في مجموعة نجمية، ووصفوا التقدم بالعثور على كوكب مثل الارض يماثلها في الحجم ودرجة الحرارة ويدور حول نجم يشبه الشمس بالتقدم الهائل.