عاجل

تقرأ الآن:

الفصل بين بكين وألماتي الجمعة حول استضافة الألعاب الأولمبية الشتوية 2022


رياضة

الفصل بين بكين وألماتي الجمعة حول استضافة الألعاب الأولمبية الشتوية 2022

موعد الحسم يقترب لاختيار البلد الذي سينال شرف استضافة الألعاب الأولمبية الشتوية .2022
التنافس كبير بين العاصمة الصينية بكين في الصين وألماتي في كازاخستان.
الصين تلعب ورقة جاهزية المرافق وجودتها وسط عائق عدم توفر الثلوج وضرورة اللجوء إلى الثلوج الإصطناعية. قضية درستها بكين كما يؤكده ليم شي رئيس منتجع سكي ريسورت:

“أنتم تعرفون أنه في جميع أنحاء العالم، وحتى في جبال الألب في سويسرا تتم الإستعانة بالثلوج الإصطناعية لعدم توفرها طبيعيا بصفة دائمة، الصين تملك الإحتياطي اللازم من المياه وقادرة على تصنيع الثلوج”.

من جهتها ألماتي أكبر مدن كازاخستان تراهن على الموقع الطبيعي الذي يوفر كل متطلبات مثل هذه الألعاب الشتوية بالإضافة إلى قرب المسافة بين مختلف المرافق.
اللجنة الأولمبية برئاسة الألماني توماس باخ تستهل إجتماعها الثلاثاء في كوالالمبور لدراسة ملف البلدين، حيث من المنتظر ان يتم الإعلان عن البلد المحظوظ يوم الجمعة المقبل. وفي حال فوز بكين، ستصبح الصين أول مدينة تستضيف الألعاب الأولمبية سواء الصيفية في العام 2008 والشتوية كذلك.