عاجل

ألقى المزارعون الفرنسيون كمية كبيرة من السماد أمام مبنى شركة لتوزيع اللحوم في منطقة قريبة من الحدود الفرنسية-الألمانية.

الاحتجاحات انطلقت منذ ستة أيام احتجاجا على إنخفاض سعر شراء اللحوم والألبان من قبل الوسطاء التجاريين رغم الاجراءات التي أعلنتها الحكومة عن خطط عاجلة لدعم قطاع المزارعين

المزارعون مقتنعون أن الإجراءات الحكومية لن تكفي لإنقاذهم، ويطالبون بخطة مستدامة ، تستجيب لمختلف الرهانات التي يواجهونها، ومنها تنامي المنافسة

وكان المحتجون قد اعترضوا سيارة شحن اسبانية محملة بالحليب، فيما مُنعت شاحنة أخرى من السير كانت محملة باللحومات المستوردة مصرين على وضع حواجز لرصد كل منتج غذائي من شأنه أن يؤثر على المنافسة بالسوق الفرنسية.