عاجل

نجحت مجموعة من الاطباء الاميركيين بمستشفى فيلادلفيا في اجراء اول عملية زراعة يدين لطفل في العالم، بعد ان فقد الطفل زيون هارفي يديه وقدميه نتيجة اصابته بمرض بكتيري عندما كان في ربيعه الثاني.
الدكتور سكوت ليفين مدير برنامج زراعة اليدين في مستشفى فيلادلفيا:
“عندما قابلت زيون ابن الثماني سنوات، قلت له ولم اكن اعرف ردة فعله وجوابه: لماذا تريد يدين؟ كنت افكر واحاول العثور على رد من الطفل. قال لي: اريد ان اتسلق على القضبان الافقية”.
الاطباء قالوا ان والدة الطفل كانت قد تبرعت له بكلية عندما كان في الرابعة من عمره، وعندما وصل الى الثامنة من عمره عرض عليه الاطباء اجراء جراحة لزراعة اليدين وهي الاولى لطفل في العالم، فوافق الطفل من شدة فرحه قبل موافقة امه.
العملية استغرق اجراؤها احدى عشرة ساعة ساعة وشارك فيها اربعون طبيبا وممرضا واستخدم في شرائح المعدن والمسامير لربط العظام الجديدة واعادة توصيل العضلات والاعصاب والعروق.
يقول الطفل زيون هارفي:
“ان لم تتحسن اوضاعي، عائلتي موجودة دائما لدعمي”.
واستطاع زيون تحريك يديه المزروعتين بعد اسبوعين فقط من اجراء العملية، وقد يمكنه قريبا ان يحقق حلمه في تسلق القضبان الافقية وركل الكرة.