عاجل

تقرأ الآن:

قطعة الحطام التي قد تحل لغز الطائرة الماليزية المفقودة


العالم

قطعة الحطام التي قد تحل لغز الطائرة الماليزية المفقودة

سيقوم خبراء متخصصون بتحليل قطعة من حطام طائرة عثر عليها في جزيرة لاريونيون في المحيط الهندي وقال خبراء إنها من طائرة بوينغ 777 بالتأكيد, بعد نقلها الى فرنسا على أمل حل لغز الطائرة الماليزية التي فقدت في الثامن من آذار/مارس 2014.وقالت الخطوط الجوية الماليزية إنه “من المبكر جدا التكهن” حول مصدر الحطام. وأثار الاعلان عن العثور على هذه القطعة مشاعر أقرباء ضحايا ركاب الطائرة البالغ عددهم 239 شخصا. وذكرت مصادر قريبة من التحقيق ان هذه القطعة وهي جزء من جناج صغير طوله متران عثر عليه على الشاطىء, سينقل “قريبا” إلى مختبر للتحليل في فرنسا.
هذا الرجل هو من عثر على قطعة من حطام الطائرة الهالكة:
جوني باغ:
في حدود الساعة التاسعة، كنت أزاول عملي،ذهبت بحثا عن قطعة حجر كنت بحاجة إليها في سحق بعض التوابل ، فعثرت على حطام طائرة،”.
ويقول فيليب سيدام:
“في أعلى المكان ذاته،على مسافة متر واحد من القطعة التابعة للطائرة، وجدت قارورة مكتوب عليها:“أندونيسيا-جاكرتا”. فنحن هنا في لاريونيون،ليس لدينا منتوجات و لا أعرف أي منتوج أندونيسي في لاريونيون”
يشار إلى أن هذه القطعة ستنقل الى المكتب المختص بالتحقيق والتحليل في الطيران المدني الفرنسي في تولوز جنوب غرب فرنسا لفحصها. وذكرت السلطات الفرنسية ان مصدر هذه القطعة “لم يعرف” و“لا يمكن استبعاد اي فرضية بما في ذلك ان تكون قطعة من طائرة بوينغ 777”.واضاف ان قطع حطام الطائرة قد تكون جرفت من غرب استراليا إلى لاريونيون بالتيار الاستوائي الجنوبي. وفي هذه الحالة، يمكن لصور الاقمار الاصطناعية لهذا التيار تحديد منطقة تحطم الطائرة “خلال أيام”.