عاجل

يتوجه الناخبون في هايتي إلى مكاتب الاقتراع هذا الأحد، للتصويت في الجولة الأولى من الانتخابات البرلمانية التي تأجلت لأكثر من ثلاث سنوات.

وسيختار الناخبون ثلثي أعضاء مجلس الشيوخ البالغ عدد مقاعده 30 مقعدا وجميع أعضاء مجلس النواب البالغ عدد مقاعده 119 مقعدا في الانتخابات التشريعية التي تجري قبل أسابيع قليلة من الانتخابات الرئاسية المقررة في 25 ‏أكتوبر.

رئيس المجلس الانتخابي المؤثت موسلر جورج دعا المواطنين للتوصيت قائلا
“بالنسبة للأمن فقد أكدت الشرطة الوطنية تأمين الحماية لجميع مكاتب الاقتراع لمرة جديدة، أدعوا الجميع للتوصيت لجعل هذه الانتخابات شرعية”.

وكانت قوى المعارضة في مجلس الشيوح قد مانعت على مدى ثلاث سنوات إجراء الانتخابات بسبب رفضها التصويت على قواعد جديدة مطلوبة لتشكيل لجنة انتخابية، قبل التوصل إلى اتفاق في ‏يناير ينهي هذا التعطيل

وزاد الجمود السياسي في هايتي من صعوبات التعافي من زلزال وقع في يناير 2010 دمر جزءا كبيرا من العاصمة بورتو برنس وأسفر عن مقتل أكثر من 200 ألف شخص وتشريد أكثر من 2 مليون آخرين.