عاجل

تقرأ الآن:

البرازليون يقرعون على الأواني احتجاجا على سياسة رئيسة البلاد ديلما روسيف


البرازيل

البرازليون يقرعون على الأواني احتجاجا على سياسة رئيسة البلاد ديلما روسيف

في مظهر احتجاجي يدل على تدني شعبية رئيسة البرازيل ديلما روسيف، طرق البرازليون على أواني الطهي أثناء إذاعة التلفزيون الرسمي خطابا مسجلا لروسيف

وبحسب مؤسسة داتافولها لإستطلاعات الرأي فإن 71 بالمائة من المواطنين يعتقدون إن إدارة روسيف سيئة أو سيئة للغاية، وأن شعبيتها تراجعت إلى ثمانية بالمائة، مع تزايد عدد الناخبين الذي يرغبون بمسائلتها.

وتشير هذه الأرقام إلى أن روسيف هي الرئيسة الأقل شعبية في البلاد منذ العام 1987 وهو تاريخ بدء مؤسسة داتافولها إصدار تقاريرها.

وفي خطابها المتلفز حاولت روسيف الدفاع عن نفسها مؤكدة أن البلاد تشهد مرحلة حرجة، مؤكدة أنها لن تتخلى عن منصبها بعد طلب المعارضة منها الإستقالة.

ريكاردو إسماعيل محلل سياسي يقول:
“إستطلاع داتافولها يظهر أن شعبية روسيف تراجعت ليس فقط بين أولئك الذين لم يصوتوا لها، ولكن من بين أولئك الذين صوتوا لها أيضا، وهنا تكمن المشكلة. إذا نظرنا إلى الشمال الشرقي، فقد أظهر الاستطلاع هناك أن سبعة وستين من بين الذي تمت مقابلتهم يرغبون بعزل روسيف ويعتقدون أن الإقالة هي السبيل الوحيد للخروج من الأزمة الراهنة”.

ومن المقرر أن تشهد البلاد في السادس والعشرين من الجاري تظاهرات للمطالبة برحيل روسيف عن سدة الحكم.