عاجل

خفض البنك المركزي الصيني اليوم الثلاثاء، سعر صرف اليوان مقابل الدولار بحوالى 2%، وهو أكبر تعديل نحو الانخفاض منذ عام 1994.

المركزي الصيني وصف هذا التخفيض بالاستثنائي يستند إلى اسلوب جديد يتوافق مع عوامل السوق، إلا أن المحللين قالوا إنه يهدف إلى دعم الصادرات.

و تأتي خطوة الصين بعد البيانات الإقتصادية المخيبة للأمال والتي صدرت مطلع هذا الاسبوع حيث أظهرت أن صادرات صاحبة ثانى أكبر اقتصاد في العالم تراجعت بنسبة 8.3% في يوليو/تموز .

المدير التنفيذي لإحدى الشركات الصينية:” كنتيجة لقوة عملة اليوان وبسبب ارتباطها بالدولار باتت أسعار الصادرت الصينية غالية جدا وقد أشارات إحدى الدراسات إلى أن الصادت الصينية ارتفعت بأكثر من ثماني مرات ونصف، و تكاليف التصنيع في الصين أقل بقليل فقط من نظيرتها في الولايات المتحدة.” ومن المتوقع أن تتخذ الحكومة الصينية مزيدا من إجراءات التحفيز والتسهيلات خلال الاشهر المقبلة حيث تحاول بكين تحقيق معدل النمو المستهدف للعام الحالى وهو 7% فى ظل ضعف نمو الاستثمارات وتباطؤ الصادرات، وكان اقتصاد الصين قد سجل خلال العام الماضى نموا بمعدل 7.4% من إجمالى الناتج المحلى وهو أقل معدل نمو له منذ 24 عاما.