عاجل

مجموعة من الباحثين في جامعة مكسيكو المستقلة تعلن اكتشافها، باستخدام تقنيات كهربائية، تجويفا كبيرا على عمق عشرين مترا تحت هيكل الهرم المعروف بـ: تشيتشن إيتزا في إقليم يوكاتان في جنوب المكسيك والذي يعود وجوده إلى ما قبل الميلاد.
ويُعتقَد أن هذا الاكتشاف سيُنير بقعا غامضة بشأن تاريخ وحضارة المايا.

التجويف عبارة عن بئر مقدسة تحت الهرم يُقدَّر قطرها بخمسة وثلاثين مترا.

دونيسي آرغوتي المسؤولة في معهد الأنثروبولوجيا والتاريخ تقول “إننا نعرف أن هذا النوع من الأرضية الجيرية يُغطِّي عادة كميات من المياه الجوفية“، وتوضح الخبيرة أن إقامة الهرم فوق هذه البئر تُفسَّر بمفاهيم دينية وسحرية تربط بين أصل الحياة والماء الذي لا حياة بدونه من جهة، والمعتقدات الروحية المرتبطة بالأفكار الدينية والسحرية من جهة أخرى.

اكتُشف هرم تشيتشن إيتزا، الذي يبلغ ارتفاعه أربعة وخمسين مترا ويعد أحد العجائب السبعة في العالم، من طرف عالم آثار أمريكي في القرن التاسع عشر الميلادي عثر على هذاالهيكل مغطى بالنباتات. وقد تم تشييده حوالي العام خمسمائة قبل الميلاد وفق نظام مقاييس هندسية وفلكية دقيقة.

Virtual visit. www.inah.gob.mx/