عاجل

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الذي يواصل زيارته لشبه جزيرة القرم لليوم الثاني على التوالي حذر من التلاعب بموضوع الحقوق المزعومة للأقليات الإثنية في القرم.

بوتين اعتبر أن هناك امكانية لاتخاذ قرار حول تسهيل حصول تتار القرم أو ممثلي قوميات أخرى عادوا إلى شبه جزيرة القرم من الخارج على الجنسية الروسية. بوتين خلال زيارته للجزيرة التي استعادت الهوية الروسية في العام 2014، التقى مع ممثلي مجموعات اثنية، وأعرب خلال اللقاء أنه يجب إيلاء اهتمام خاص ودائم لتعزيز السلم والاتفاق وتوحيد جهوذ الدولة والمجتمع المدني.

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين:“إن أي تلاعب بموضوع أي حقوق لمواطنين تابعين لتلك القومية أوأخرى إثنية، أعتبره خطرا للغاية.”
الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو انتقد نظيره الروسي، لزيارته الجزيرة التي ضمتها موسكو.

كما أشار الكرملين أن زيارة بوتين ليالطا في القرم يوم الإثنين تأتي ترويجات للسياحة هناك.