عاجل

فقد الآلاف من المزارعين في البيرو مصادر دخلهم، بسبب الحملة الحكومية على مزارع نبتة الكوكا المستخدمة في صنع الكوكائين.

وصل عدد المتضررين من الحملة إلى نصف مليون شخص، تلقى جزء منهم تعويضات بسيطة، ورفض آخرون التعويض أو لم يحصلوا على شيئ.

“يجب ألا ننسى وجود عمليات تجارة المخدرات في تلك المناطق. نحن لا نقول إن زارعي الكوكا هم تجار مخدرات. لكن تجار المخدرات يستغلونهم، وهم يسعون لجرهم إلى حلقة التصنيع الإجرامية.”

خلال العامين الماضيين، قامت الحكومة بتدمير 55 ألف هكتار من المزارع. وهي في طريقها إلى تدمير 35 ألف هكتار هذا العام.

كما قامت بإقفال مائات مخابر التصنيع، وعشرات المطارات غير الشرعية المستخدمة في تهريب المخدرات.

ALL VIEWS

نقرة للبحث