عاجل

أعلن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان أن بلاده تتجه بسرعة نحو انتخابات مبكرة، نظراً للفشل في تشكيل حكومة ائتلافية، عقب الانتخابات الأخيرة.
يأتي ذلك بعد أن أبلغه رئيس الوزراء أحمد داوود أوغلو بشكل رسمي، عن عدم تمكنه من تشكيل الحكومة.
مما يعني بقاء حزب العدالة والتنمية حاكماً، حتى تجري الانتخابات المبكرة.

“من غير الممكن لأولئك الذين يحوّلون السياسة إلى مسرح مدرسي، أن يفهموا مشاكل هذا البلد وأن يجدوا الحلول.
أشعر بكثير من الأسف لبلدي ولشعبي. إن كان لديكم ادعاء، فتلك فرصتكم الآن لإثباته.
نحن نتجه بسرعة نحو الانتخابات.”

كان من المفترض أن يكلف إردوغان حزب الشعب الجمهوري بتشكيل الحكومة الآن، كونه حل في المرتبة الثانية في الانتخابات الأخيرة.
لكن على ما يبدو، ليس لديه الرغبة في ذلك، بعد أن رفض زعيم ذلك الحزب مؤخراً زيارة القصر الرئاسي.
لتكون الانتخابات المبكرة مخرجاً من التعثر السياسي السائد في البلاد.