عاجل

تقول الروايات إن كنزاً يقبع بالقرب من قلعة كسياز في بولونيا.
يعتقد السكان المحليون أن قطاراً ألمانياً محملاً بالغنائم والذهب مطمورٌ في نفق تحت الأرض منذ نهاية الحرب العالمية الثانية.
منذ يومين، يدعي شخصان أنهما وجدا هذا الكنز.

يقول محامي المكتشفين:
“ليسا صائدي كنوز، أو باحثين عن الشهرة، بل هما مجرد خبيرين بالمنطقة.”

المكتشفان أحدهما ألماني والآخر بولوني، يمثلهما مكتب حقوقي، ويرفضان الإفصاح عن هويتهما.
وقد اتصلا عبره بالسلطات المحلية في فالبريتش من أجل الاتفاق على تقاسم الكنز.

ممثلة المجلس المحلي في فالبريتش:
“إنهما يطلبان في رسالتهما، عشرة بالمائة من قيمة محتويات القطار كحقوق الاكتشاف.
لذلك نعتقد أنهما يعلمان ماذا يحوي بداخله.”

منطقة فالبريتش مليئة بالأنفاق التي أعدها الألمان للتصنيع العسكري خلال الحرب العالمية الثانية.
ويعتقد أنها كانت ممراً لبعض قطارات النازيين المنسحبة إثر الهزائم في وجه السوفييت والأمريكان.